15 تشرين الأول 2016
Back

هذا ما سيعلنه عون اليوم.....

الانظار تتجه اليوم إلى الخطاب الذي سيلقيه العماد ميشال عون Lebanon, news ,lbci ,أخبار بعبدا,عون,الانظار تتجه اليوم إلى الخطاب الذي سيلقيه العماد ميشال عون
episodes
هذا ما سيعلنه عون اليوم.....
تتجه الانظار اليوم إلى الخطاب الذي سيلقيه العماد ميشال عون في الحشد الشعبي الذي دعا إليه تياره قرب القصر الرئاسي في بعبدا إحياء لذكرى 13 تشرين الأول عام 1990 حين أخرجه الجيش السوري من القصر. 
 
ويجري الحشد تحت شعار: "يكون الميثاق أو لا يكون... لبنان"، على أن يركز الجنرال في كلمته كما تتوقع مصادر التيار، على تحديد صفة «الرئيس القوي» التي أصر عليها في اختيار رأس السلطة في لبنان، نظراً إلى ثقل تمثيله المسيحي شعبياً كميزة مطلوبة في الرئيس العتيد كي يتمكن من الحكم تعزيزاً للمشاركة المسيحية فيه، أسوة بالقوة التمثيلية لرئيسي البرلمان والحكومة. 
الإعلان

 
وتنتظر هذه المصادر،بحسب ما اكدت لصحيفة "الحياة" ،أن يشدد عون على أن الرئيس القوي هو لكل لبنان لا لطائفته فقط. ويتوقع بعض الأوساط من عون أن يكرر مخاطبة الطائفة السنية بلغة تصالحية مثلما فعل في مقابلته التلفزيونية قبل زهاء أسبوعين، وتبعه في ذلك رئيس «التيار» الوزير جبران باسيل الخميس الماضي حين شدد على أن زعامة الحريري ترمز إلى الاعتدال السني. وهو الأمر الذي كان الزعيمان اتفقا عليه لطمأنة جمهور الحريري إزاء خياره والتخفيف من معارضته لدى مناصريه.
 
إقرأ أيضاً