14 أيار 2020 - 09:21
Back

مريض باركنسون يستعيد وظائفه بعد زرع خلايا جلدية مبرمجة في الدماغ ونتائج مشجّعة للمستقبل

مريض باركنسون يستعيد وظائفه بعد زرع خلايا جلدية مبرمجة Lebanon, news ,lbci ,أخبار دوبامين, خلايا جلدية مبرمجة,مريض باركنسون,مريض باركنسون يستعيد وظائفه بعد زرع خلايا جلدية مبرمجة
episodes
مريض باركنسون يستعيد وظائفه بعد زرع خلايا جلدية مبرمجة في الدماغ ونتائج مشجّعة للمستقبل
Lebanon News
أفاد باحثون في دورية "New England Journal Of Medicine" بأنّ مريض باركنسون (الشلل الرعاش) يبلغ من العمر 69 عاماً، تمكن من ربط حذاءه وممارسة السباحة وركوب الدراجة مجدداً بعد زرع خلايا جلدية مبرمجة لإنتاج مادة الدوبامين في دماغه.

ويُشار إلى أنّ مرض باركنسون داء مزمن تزداد شدته مع الوقت ويصيب الملايين في أنحاء العالم ويسبب الارتجاف اللاإرادي ومشكلات في المشي والتحدث بسبب تلف خلايا المخ المنتجة للدوبامين.
الإعلان

وفي التفاصيل، فقد بدأ العلاج التجريبي قبل نحو عامين وساهم المريض من جهته بتمويل قسماً منه بالإضافة إلى تمويل إضافي من المعاهد الوطنية الأميركية للصحة.

واستخدم الباحثون فيه خلايا جلد الرجل نفسه لإنتاج خلايا عصبية تفرز الدوبامين. فاستخدام خلايا المريض يقلل بدرجة كبيرة احتمالات رفض الجهاز المناعي لها. ويقول الباحثون إن الخلايا الجلدية المبرمجة، التي زُرعت في نصفي الدماغ في عمليات جراحية بفارق ستة أشهر واصلت إنتاج الدوبامين الضروري لتخفيف عوارض الباركنسون.

ومن جهته، قال الدكتور كوانج سو كيم، كبير الباحثين ومدير معمل البيولوجيا العصبية الجزيئية في مستشفى ماكلين بولاية ماساتشوستس، إنّه لم يتم رصد أي آثار جانبية للعلاج، وإن إعادة استخدام خلايا المريض نفسه أتاحت حل مشكلة الرفض الّتي قد يقوم بها الجهاز المناعي. كما أنّ الخلايا العصبية تبقى حية وتواصل عملها."

وتابع كيم إن السؤال الأصعب هو ما إذا كانت زراعة خلايا إضافية ستسمح للمريض بالحصول على ما يكفي من الدوبامين لخفض الأدوية بنسبة أكبر. كما وصف فريق البحث النتائج بأنّها مشجّعة للغاية.

ويُشار إلى أنّ العلاج ساعد في خفض الأدوية الّتي يتناولها المريض كما قلّص المدة التي كانت أدوية المريض تفشل فيها في السيطرة على الأعراض إلى أقل من ساعة يومياً بعد أن وصلت إلى ثلاث ساعات في المتوسط قبل زراعة الخلايا المبرمجة.
مصدر
 
إقرأ أيضاً