03 تشرين الثاني 2020 - 11:11
Back

برودة القدمين... 8 حالات مرضية قد تكون السبب وراءها

8 حالات مرضية وراء برودة القدمين Lebanon, news ,lbci ,أخبار حالات مرضية,برودة القدمين,8 حالات مرضية وراء برودة القدمين
episodes
برودة القدمين... 8 حالات مرضية قد تكون السبب وراءها
Lebanon News
يعتبر الشعور ببرودة في القدمين أمراً طبيعياً، بخاصةٍ خلال فصل الشتاء وهي في معظم الحالات ليست حالة خطيرة وقد يتم التخلّص منها عند ارتداء جوارب دافئة أو ممارسة الرياضة والمشي السريع أو بواسطة حمام بالمياه الدافئة للقدمين.
ولكن في حال كنت تعاني من برودة مزمنة في القدمين، فيتعيّن عليك زيارة الطبيب لأنّها قد تكون من العلامات التحذيرية لبعض الحالات الطبية الّتي سنذكر ثمانية منها.
الإعلان

-تصلّب الشرايين: وهو مرض في الشرايين يؤثر على الأوعية الدموية، لأنّه غالباً ما يكون نتيجة لترسب البروتينات الشحمية التي تحمل الكوليستيرول والّتي تمنع تدفّق الدّم إلى قدميك ما يتسبب ببرودتها.

-مرض السكري: يعاني مرضى السكري عادةً من مشاكل تتعلق بالدورة الدموية، بما في ذلك برودة القدمين واليدين. إذ قد تتسبب المستويات المرتفعة من السكر في الدم بتضييق الأوعية الدموية، وبانخفاض الدم المتدفق إلى الأطراف. كما أن عدم التعامل مع مرض السكري بشكل ملائم، قد يتسبب في نوع من التلف في الأعصاب، وهذا قد ينشأ عنه شعور بالخدر في القدمين واليدين.

-مرض رينود(Raynaud) : هي ظاهرة مرضية منتشرة تظهر من خلال نوبات متواترة من انقباض الأوعية الدموية في أطراف أصابع اليدين والرجلين، وهي عادة ما تحدث نتيجة التعرض للبرد. 

-الاعتلال العصبي المحيطي: وهو مصطلح عام لأمراض الجهاز العصبي المحيطي. وغالباً ما يبدأ الاعتلال العصبي المحيطي على مستوى أطول الأعصاب في الجسم التي تصل إلى أصابع القدم. فتظهر الأعراض أولا على القدمين ثم على أسفل القدمين، وتشمل الإحساس بالتخدر أو الوخز أو الحكة.

-فقر الدم: يحتوي دم المصابين بالأنيميا على كمية قليلة جداً من خلايا الدم الحمراء ويمكن أن يؤثر نقص الحديد في الدم على تنظيم درجة حرارة الجسم والإصابة ببرودة القدمين.

- التوتر والضغط النفسي: 
قد يتسبب الضغط والتوتر بالإصابة ببرودة القدمين، وذلك نتيجة لرد الفعل الطبيعي من الجسم تجاه التوتر، إذ يبدأ الجسم بإنتاج كميات متزايدة من الأدرينالين الّذي يؤدي إلى انقباض الأوعية الدموية في الأطراف، بهدف تخزين الطاقة والحرارة وتحضير الجسم لأي ضرر قد يلحق به في الظرف الراهن المثير للتوتر.

- قصور الغدة الدرقية: عندما يصاب الشخص بقصور بغدته الدرقية، فإن هذا يعني أن الغدة تنتج كميات أقل من الهرمونات الضرورية، ما يؤثر سلباً على عمليات الأيض في الجسم بشكلٍ عام. لذا، قد يشعر المصاب ببرودة مستمرة في القدمين.

- مرض بورغر(Buerger): تتسبب هذه الحالة في التهاب الشرايين والأوردة وانسدادها بجلطات دموية. والسبب الدقيق للحالة غير معروف، ولكن تظهر الأبحاث أن استخدام التبغ قد يؤدي إلى تهيج بطانات الشرايين والأوردة، ما يؤدي إلى تضخمها. وبشكلٍ عام فهي تصيب اليدين والقدمين أولا، وقد يؤدي ذلك إلى برودة وتنميل في اليدين والقدمين.
الإعلان
إقرأ أيضاً