10 تشرين الثاني 2017 - 13:50
Back

مقدمة النشرة المسائية 10-11-2017

اللبنانيون يحتاجون إلى أجوبة لا إلى مواقف Lebanon, news ,lbci ,أخبار لبنان,سعد الحريري,اللبنانيون يحتاجون إلى أجوبة لا إلى مواقف
episodes
من دون مكابرة ، لبنان في مأزق ... رئيس الحكومة يستقيل او " يستقيلوه " ... رئيسا الجمهورية ومجلس النواب لا يُسلِّمان بالإستقالة، وإنْ كانت مفاعيلها سارية ، الامين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله يعتبر ان الاستقالة غير قانونية ويقول : " نحن لسنا أمام استقالة ، ولا نعترف باستقالة ... 

القوى اللبنانية تعتبر ان الرئيس الحريري في الإقامة الجبرية ، السلطات السعودية تعرض ان يزور وزير الخارجية اللبناني جبران باسيل المملكة ويلتقي الرئيس الحريري ... 
الإعلان
البطريرك الماروني الكاردينال ماربشارة بطرس الراعي سيزور الاثنين المقبل السعودية ، وفي برنامج الزيارة لقاء الرئيس الحريري ... إذا لم يكن المأزق هكذا ، فكيف يكون ؟

 المتمسكون بالرئيس سعد الحريري رئيسًا للحكومة والذين يعتبرون انه قدَّم استقالته بالإكراه ، هل يتصوَّرون للحظة أنه يعود إلى لبنان ليُعلِن أنه كان في الإقامة الجبرية وأنه تلا بيان الاستقالة مكرَهًا وأن حكومته قائمة وأنه سيتوجه إلى السرايا الحكومية ليتابع عمله كالمعتاد وأنه سيدعو الى جلسة لمجلس الوزراء وأنه سيستأنف عمله كرئيس للحكومة من النقطة التي توقف عندها ظهر الجمعة 3 تشرين الثاني حين جاءه الاتصال من المملكة فقطع غذاءه مع وزيرة الثقافة الفرنسية وتوجه الى الطائرة ؟ 

هذا سيناريو هوليودي ، فما بعد 4 تشرين الثاني غير ما قبله ، فماذا يحدث للسعودية إذا عاد الحريري منها ليُعلِن أنه كان في الاقامة الجبرية وأنه تلا بيان الاستقالة مكرهًا ، هل تتحوَّل السعودية الى دولة تمارس الإقامة الجبرية على رئيس حكومة ؟ م

ن السيناريو الهوليودي إلى الوقائع : هناك استقالة ، طوعية أو إكراهية  لكنها استقالة ، وحين تُعرَف ظروفها سيتم الانتقال الى المرحلة الثانية أي الى تشكيل حكومة جديدة ، ولكن هل سيتم تسهيل تشكيل هذه الحكومة ؟ ماذا عن مشاركة حزب الله فيها ؟ والمعروف انه لا يمكن تشكيل اي حكومة من دون مشاركة او من دون موافقة من حزب الله . ماذا عن بيانها الوزاري ؟ 
الموضوع ليس نزهةً على الإطلاق ، والتطورات إلى مزيد من التأزم وليس إلى مزيد من الحلحلة ، فهل ستنطبق مقولة " إشتدي أزمة تنفرجي " ؟ وماذا عن معطيات الإنفرج ؟ هل من مسار تفاوضي سري في موازاة التصعيد ؟ كل شيئ وارد ، ففي السياسة لا مستحيل ... 

اليوم يُنهي الرئيس الحريري اسبوعه الاول في المملكة ، وغدًا ينهي اسبوعه الاول على الاستقالة ، وهذا الاسبوع هو الاول من دون جلسة لمجلس الوزراء ، والغموض سيِّد الموقف ... وبين المأزق والغموض يُطرَح السؤال الكبير : إلى متى ستبقى الإقامة الغامضة للرئيس لحريري في المملكة ؟ في الإنتظار ، كيف سيكون عليه الوضع الحكومة في لبنان ؟ هل يكفي ان يقول السياسيون أن الحكومة مازالت قائمة لتكون بالفعل قائمة ؟ اللبنانيون يحتاجون إلى أجوبة لا إلى مواقف. 
إقرأ أيضاً