07 كانون الثاني 2018 - 13:51
Back

مقدمة النشرة المسائية 07-01-2018

البلد اعتبارًا من يوم غد أمام كباش كهربائي Lebanon, news ,lbci ,أخبار أزمة, كهرباء,لبنان, البلد اعتبارًا من يوم غد أمام كباش كهربائي
episodes
استمتع بمشاهدة فيديوهاتنا عبر الانترنت
المزيد من التفاصيل حول حزمات مشاهدة الفيديوهات عبر الانترنت
إشترك الآن
تسجيل الدخول
Lebanon News
الأربعاء الماضي ، في لقاء " الأربعاء النيابي "، أعطى الرئيس نبيه بري توجيهاته إلى شرطة المجلس النيابي لفتح كل منافذ محيط المجلس للمشاة ... 

اليوم ، صفحةٌ على فايسبوك كتبت حرفيًا " أكثر من مئة عامل كهرباء منتشرين في منطقة الجنوب لأصلاح الأعطال بناءً لطلب دولة الرئيس نبيه بري " ... 

يعني في التفسير السياسي للخطوتين أن الرئيس نبيه بري " مقدِّم خدمات أمنية " في وسط بيروت ، ومقدِّم خدمات كهربائية في الجنوب ... لكنه في المقابل ليس " مقدِّم خدمات " في مرسوم الأقدمية ... 
الإعلان

ليلة رأس السنة شكَّلت حرجًا للمكعبات التي تقطع أوصال الوسط ... فأُزيلَت المكعبات لئلا يكون رأس السلطة التشريعية معرقِلًا لأوكسيجين السياحة ... وعلى مدى أسبوع ، وبسبب المشكلة المزدوجة للكهرباء ، في شق شركة مقدمي الخدمات في الجنوب ، وفي شق مطالب عمال وموظفي مؤسسة كهرباء لبنان ، وجدَ الرئيس بري نفسه محرَجًا خصوصًا ان الذين انقطعت عنهم الكهرباء ولم يحظوا بالتصليحات هُم من الجنوب وتحديدًا من صور أي في منطقة تَدين بالولاء ... 

لكن هذه " المنحة الكهربائية " من الرئيس بري حيال منطقة صور هي مجرَّد مسكِّن ، حيث أن المشكلة تكمن في إيجاد " شركة مقدِّمي خدمات " لمنطقة الجنوب تحل محل شركة دباس التي أنهت خدماتها في 31 كانون الاول الفائت ، ومرَّ أسبوعٌ من دون وجود شركة بديلة ... كما ان ما يُطالِب به عمال وموظفو مؤسسة كهرباء لبنان من شأنه أن يدخل عنصرًا أساسيًا في الكباش القائم ... 

إذًا ، البلد اعتبارًا من يوم غد أمام كباش كهربائي ، الرئيس نبيه بري جزءٌ اساسي منه : مشكلةً وحلًا ... وغدً أيضًا ، كباش مرسوم الأقدمية على حاله ، والرئيس نبيه بري جزءٌ أساسيٌ منه : مشكلةً وحلًا ... وبين الكهرباء ومرسوم الأقدمية ، كأن الرئيس بري يقول : " أنا هنا وليس بإمكان أحد أن يتجاوزني " 

إقرأ أيضاً