13 تموز 2019 - 12:51
Back

مقدمة النشرة المسائية 13-07-2019

ماذا جاء في مقدمة النشرة المسائية؟ Lebanon, news ,lbci ,أخبار مقدمة,نشرة,ماذا جاء في مقدمة النشرة المسائية؟
episodes
استمتع بمشاهدة فيديوهاتنا عبر الانترنت
المزيد من التفاصيل حول حزمات مشاهدة الفيديوهات عبر الانترنت
إشترك الآن
تسجيل الدخول
Lebanon News
سبتٌ هادئ على كل المحاور : السياسيةِ والقضائية والنيابية ... فهل هو هدوء ما قبل عاصفة الأسبوع المقبل؟ أم ان الجميع سلًموا بأن إقامة الجبهات ورفعَ أكياس الرمل السياسية لن يوصِل إلى نتيجة، وأن كل الأمور تحت السيطرة حتى ولو ارتفعت الأصوات؟

الجواب في استعراض اللوحة الإفتراضية للأسبوع المقبل... على المستوى النيابي والتشريعي، فإن الأَنظار موجهة إلى ثلاثية الموازنة أيامَ الثلاثاء والأربعاء والخميس من الأسبوع المقبل... المواجهة الحقيقية ستكون بين تمرير بند الـ 2 في المئة على سِلع مستوردة, وبين القدرة على عدم تمريره، ولكن ماذا في المضاعفات: إذا لم يمر البند فإن الحكومة ستكون ملزمة التفتيش عن موارد تعوِّض المبلغ الذي كان سيؤمنه رسم الإثنين في المئة ... على المستوى القضائي فإن حادث قبرشمون مازال يلقي بثقله سياسيًا وقضائيًا... آخر تطورات هذا الملف أن رئيس الحزب التقدمي الإشتراكي وليد جنبلاط زار بيت الوسط هذا المساء والتقى الرئيس سعد الحريري، وفي المقابل فإن النائب طلال إرسلان مازال يتمسك بإحالة الحادث على المجلس العدلي، في وقتٍ يمكن القول إن وساطة المدير العام للأمن العام اللواء عباس ابراهيم مازالت قائمة ولو بصمت ومن دون ضجيج إعلامي.
الإعلان

وأحدث المواقف ما رد به وليد جنبلاط على السيد حسن نصرالله، فتدرَّج من الكلام عن سوريا واليمن ليرفع السقف ويقول: "وانتهينا فتوش ... ومنشانَك مش حلوة يا سيِّد حسن" ويُنهي كلامه بالقول : " يا سيِّد حسن، أنا معك بفلسطين، وبفلسطين فقط"، راويًا قصة آل فتوش، ولم يَفهم كيف أصبح نقولا فتوش في 14 آذار. 

أما ما خرق هدوء المحاور فهو عودة (حليمة) المولِّدات إلى عادتها القديمة في التحكُّم بالمواطنين، وجديد الملف ما كشفه وزير الإقتصاد من تخاذل  يرتقي إلى مستوى الفضيحة لجهة عدم القدرة أو عدم الرغبة في وضعِ حدٍّ لمافيا المولِّدات.
 
إقرأ أيضاً