14 شباط 2020 - 13:48
Back

مقدمة النشرة المسائية 14-02-2020

مقدمة النشرة المسائية Lebanon, news ,lbci ,أخبار لبنان, النشرة المسائية,LBCI,مقدمة النشرة المسائية
episodes
استمتع بمشاهدة فيديوهاتنا عبر الانترنت
المزيد من التفاصيل حول حزمات مشاهدة الفيديوهات عبر الانترنت
إشترك الآن
تسجيل الدخول
Lebanon News
وفي عيد العشَّاق، إنفخت الدف وتفرَّق العشَّاق... بين سعد الحريري وجبران باسيل حكاية تسوية رئاسية نعاها اليوم الرئيس سعد الحريري فأعلن أنها عاشت ٣ سنين واليوم صارت من الماضي وبذمة التاريخ.

الحريري شنَّ هجومًا ساحقًا ماحقًا على جبران باسيل فاتهمه بأنه يمارس "عقلية حروب الالغاء، ساعة بدها تلغي الاشتراكي، وتلغي وليد بك وساعة بدها تلغي القوات، قوات ما بعد اتفاق معراب وساعة بدها تلغي الحراك وهلق بدها تلغي الحريرية وتيار المستقبل... ايه فشرتوا".
الإعلان

الحريري غمز من قناة رئيس الجمهورية وقال: "تعاملتُ مع رئيسين "في إشارة إلى الوزير باسيل، باعتباره رئيس ظل". 

ما كاد الرئيس الحريري يُنهي كلمته حتى عاجله الوزير جبران باسيل بتغريدة قال فيها: "شو ما انت عملت وقلت ما رح تقدر تطالني، وكيف ما انا كنت ما رح اقبل كون متلك... رحت بعيد بس رح ترجع، الفرق انو طريق الرجعة رح تكون اطول واصعب عليك".
 
ماذا بعد الطلاق بين بيت الوسط وميرنا شالوحي... اللافت أن هذا الطلاق وقع بين شخصين كانا يختزلان السلطة التنفيذية، إذا صحّ التعبير، فأصبح الإثنان خارجها، ولو بدرجات متفاوتة... ما هو مؤكد أن ثورة 17 تشرين فعلت فعلها، ولكن كيف ستتم ترجمة هذا الواقع... الطرفان ينحازان للثورة، لكن على أرض الواقع الأمور مختلفة.

الحريري إنكفأ إلى داخل تياره من أجل التغيير وإعادة الهيكلة... وباسيل إنكفأ إلى الورشة ذاتها إذا صح التعبير... مرَّت ذكرى 14 شباط بإعلان طلاق ركنَي التسوية الرئاسية، لكن ماذا عما بعد 14 شباط؟

اليوم عطلة لكن خطوةً بارز اتخذتها جمعية المصارف، فغداة تعميم مصرف لبنان بخفض الفوائد على الودائع، اتخذت الجمعية قرارًا بخفض معدلات فوائد التسليفات بحيث أصبحت 6,75% للتسليفات بالدولار الأميركي بدلاً من 8,50% و9% للتسليفات بالليرة اللبنانية بدلاً من 11,50%.
 
بعد هذا التطور تبقى الأَنظار موجَّهة إلى التاسع من آذار المقبل، فما هو القرار الذي ستتخذه الحكومة؟ 

الجواب رهنٌ بما ستتوصل إليه لجنة الخبراء التي تدرس عدة إحتمالات فيما وزير المال يواصل مشاوراته وبعضها بعيدًا من الإعلام. 
إقرأ أيضاً