06 كانون الثاني 2018 - 15:25
Back

بو عاصي: لا نستجدي العلاقة مع أحد والتعامل معنا باستهتار ما بيمشي

بو عاصي يؤكد ان السعودية ليست من تهدد استقرار لبنان Lebanon, news ,lbci ,أخبار الحريري, جعجع , القوات ,بو عاصي,بو عاصي يؤكد ان السعودية ليست من تهدد استقرار لبنان
episodes
بو عاصي: لا نستجدي العلاقة مع أحد والتعامل معنا باستهتار ما بيمشي
Lebanon News
أكد وزير الشؤون الاجتماعية بيار بو عاصي، "ان ما يحكى عن علاقة صداقة متميزة بين "القوات اللبنانية" و"السعودية" أمر صحيح، وهي مبنية على احترام سياسي متبادل. 
فالسعودية قادرة على استشراف موقف "القوات" لأننا كحزب واضحين ومواقفنا واضحة منذ 30 سنة وهذا ما يريح هذه العلاقة"، لافتا الى "ان السعوديين لا يحبون المفاجآت ومسار "القوات" معروف أنه خال من المفاجآت".
الإعلان

وقال بو عاصي في حديث لتلفزيون الـ mtv  "من المؤكد أن السعوديين يسمعون لجعجع، ولكن إذا استمعوا له لا يعني أنهم يعملون تبعا لما يقوله، وإذا عكسنا الفكرة وكان "المستقبل" على علاقة جيدة مع المملكة، فهل نخاف أن يشي بنا "المستقبل"، بالطبع لا".

وشدد على ان "الاكيد ان السعودية ليست من تهدد استقرار لبنان بل من أنشأ خلية سماحة - مملوك وفجر المساجد في طرابلس وأدخل المتفجرات عبر الحدود هو من ضرب استقرار لبنان". 

وعن العلاقة بين "القوات" و"تيار المستقبل"، قال: "هناك فتور في هذه العلاقة، ولكنها استراتيجية مع جمهور التيار وأبعد مما يقال"، ولفت بو عاصي الى ان "القوات" "لا تستجدي العلاقة مع أحد بل ما يهمها هو الثوابت التي تبنى عليها العلاقة بينها وبين أي حزب آخر"، مذكرا بأن موقف "القوات" كان واضحا من استقالة الحريري، فـ"القوات" تؤيد أسباب الإستقالة وكانت واضحة لجهة ما إذا كان الحريري محتجزا ام لا".

وعما يمنع لقاء جعجع - الحريري، قال بو عاصي: "هناك شق سياسي وآخر يتعلق بالـEgo من الجانبين والتعامل معنا باستهتار "ما بيمشي"، فجعجع والحريري هما من يقرران الوقت ليلتقيا ولكن "ما حدا يجينا من فوق"، نحن نضحي في سبيل الوطن ومصلحته لكن لكل شيء حدود".

وعن التحقيق في قضية قيس الخزعلي، قال بو عاصي: "نحن لسنا تلاميذ في مجلس الوزراء، فكل وزير يمثل شريحة شعبية، ولا أخفي أن وزير العدل قال ان لا معطيات للأمن العام بأن شخصا يحمل اسم قيس الخزعلي دخل لبنان، وبالتالي هناك مشكلة وبعد فترة قصيرة تم خرق آخر".

وعن التحالفات الانتخابية، تمنى بو عاصي أن يكون التحالف مع "الإشتراكي" "ثابتا، اذ في حال لم يحصل ستكون القيادتان قد ضربتا القاعدتين في الجبل من الشوف الى عاليه فبعبدا، حيث التناغم كبير بينهما منذ "ثورة الارز". اما عن التحالف مع المستقبل، فأمل به، واوضح ان خيارات القيادة في هذا الموضوع لم تحسم بعد وهو لا يزال قيد الدرس".
 
إقرأ أيضاً