14 أيلول 2018 - 12:14
Back

أكاليل وإضاءة الشعلة أمام نصب الشهداء في الاشرفية... نديم الجميّل: حان الوقت لنحقق حلم البشير

"مؤسسة بشير الجميل" أحيت الذكرى الـ36 لاستشهاد الرئيس بشير الجميل ورفاقه Lebanon, news ,lbci ,أخبار لبنان,بشير الجميل,"مؤسسة بشير الجميل" أحيت الذكرى الـ36 لاستشهاد الرئيس بشير الجميل ورفاقه
episodes
أكاليل وإضاءة الشعلة أمام نصب الشهداء في الاشرفية... نديم الجميّل: حان الوقت لنحقق حلم البشير
Lebanon News
أحيت "مؤسسة بشير الجميل" وإقليم الأشرفية الكتائبي الذكرى الـ36 لاستشهاد الرئيس بشير الجميل ورفاقه، بوضع أكاليل وإضاءة الشعلة أمام نصب الشهداء، في باحة بيت الكتائب في الأشرفية.
 
ووقف الحاضرون دقيقة صمت عن أرواح شهداء 13 أيلول 1982، ثم تليت أسماء الشهداء.
 
وأكد النائب نديم الجميّل أن "يد الغدر أسقطت الرئيس بشير الجميل و23 شهيدا وكثرا من الرفاق والأصدقاء الذين آمنوا بقضية واحدة لبنان سيد حر ومستقل"، وقال: "في 14 أيلول 1982، يد الغدر والإجرام والإرهاب أسقطت بيت الكتائب، واعتقد كثيرون أنه بتدمير مبنى يدمرون وطنا، وظنوا أنه باغتيال شخص يقتلون قضية. ونحن هنا بعد 36 سنة، لنؤكد أن اغتيال بشير واستشهاد رفاقه لن يذهبا سدى لأن القضية التي استشهدوا من اجلها ستبقى وستتحقق ويتحقق بلد السيادة والحرية والاستقلال".
الإعلان
 
ورأى الجميل أن "بشير حمل مشروع الدولة"، وقال: "يجب أن نكون امناء له ونحمله من جديد. ونحن كمسيحيين، الكثير منا يعتبرون أن دورنا ينقص، ويخافون من الاختلال في التوازن بالسياسة، ولكن اطمئنكم الى أنه من بشير الى اليوم استشهد الكثير من رفاقنا واصدقائنا ورجالات 14 آذار وثورة الأرز، وهذا لم يزعزع إيماننا بالوطن، والنبض الموجود فينا كي نستمر ونكمل".
 
ودعا إلى "بناء وطن وكسر حاجز الخوف"، مشيرا إلى أن "المساواة والتوازن السياسي هما ركيزة البلد، فلا يفكرن أحد باستعمال سلاحه وسلطته على الآخر، يجب أن نبني بلدا مع بعض، ولكن إذا أكمل التخويف والتهويل والتهديد، فهناك امور ستعاد الحسابات فيها".
إقرأ أيضاً