17 نيسان 2019 - 08:08
Back

قيومجيان من بعبدا: اتفقنا على الا تطال تدابير التقشف التقديمات لجمعيات الرعاية المنتجة

قيومجيان التقى الرئيس عون Lebanon, news ,lbci ,أخبار وزارة الشؤون الاجتماعية, جمعيات,ريشارد قيومجيان,قيومجيان التقى الرئيس عون
episodes
استمتع بمشاهدة فيديوهاتنا عبر الانترنت
المزيد من التفاصيل حول حزمات مشاهدة الفيديوهات عبر الانترنت
إشترك الآن
تسجيل الدخول
Lebanon News
عرض رئيس الجمهورية ميشال عون مع وزير الشؤون الاجتماعية ريشار قيومجيان شؤون الوزارة واوضاعها ومتطلباتها والعمل على تطويرها.
 
واعلن قيومجيان، بعد اللقاء، أنه ناقش موضوع الموازنة ووجوب الا تشمل التخفيضات فيها تقديمات الدولة لجمعيات الرعاية المنتجة والتي تهتم بشؤون الناس، وتلك التي ينحصر اهتمامها بذوي الاحتياجات الخاصة والايتام والمسنين وغيرهم.
الإعلان
 
ولفت الى أنه تبادل الآراء مع الرئيس عون حول وجوب اعتماد موازنة تقشفية ولو انها تتضمن اجراءات موجعة، مشدداً على ضرورة أن تأخذ الموازنة في عين الاعتبار الوضع المالي والاقتصادي الذي يمر به لبنان حالياً، ولا تطال جيوب الناس المعوزة.
 
ورداً على سؤال عما اذا كان هناك جمعيات تتستر بغطاء انساني فيما هي وهمية، نفى وجود جمعيات وهمية في وزارة الشؤون الاجتماعية، مشيراً الى أنه وضع الرئيس عون في اجواء تدبير اتخذ بوقف التعاقد مع نحو 20 الى 25 جمعية لانها غير منتجة او لا تستوفي شروط الخدمات الجيدة للمواطنين.
 
وعن المشاكل المادية التي برزت مع الجمعيات التي تعنى بذوي الاحتياجات الخاصة، قال: "الاستحقاقات لهذه الجمعيات ستدفع واعطيت لهم دفعة عن الفصل الثاني من عام 2018، ووعدني  وزير المال ان هذه الجمعيات ستحصل على اموال الفصل الثالث من العام الفائت قريباً، وكذلك سيتم الافراج عن مستحقات جميعات الرعاية لعام 2018 تباعاً".
 
وفي ما يخص الموازنة، اعتبر قيوميجيان أنه هناك مزارب هدر كثيرة ورواتب مرتفعة، ومصادر كثيرة يمكن للدولة، اتخاذ اجراءات تؤدي الى تحقيق وفر مهم للخزينة. وقال: هناك اجراءات يمكن اعتمادها مثلاً الاملاك البحرية، جباية الكهرباء من جميع المواطنين، المرفأ، الجمارك، وملفات اخرى قادرة على تحقيق الاموال من دون المساس بمن يتقاضى الحد الادنى للاجور.
إقرأ أيضاً