04 أيار 2019 - 08:31
Back

سجال بين سائقي ​الشاحنات​ وعمال مرفأ بيروت

يستمر الاضراب الذي دعا اليه الاتحاد العمالي العام في المرفأ Lebanon, news ,lbci ,أخبار مرفأ بيروت,لبنان,يستمر الاضراب الذي دعا اليه الاتحاد العمالي العام في المرفأ
episodes
استمتع بمشاهدة فيديوهاتنا عبر الانترنت
المزيد من التفاصيل حول حزمات مشاهدة الفيديوهات عبر الانترنت
إشترك الآن
تسجيل الدخول
Lebanon News
 وقع اليوم سجال بين سائقي الشاحنات وعمال مرفأ بيروت جراء اضراب المصالح المستقلة تجاوبا مع دعوة الاتحادات العمالية في هذا القطاع.
 
وكان عقد المجلس التنفيذي لنقابة مالكي الشاحنات العمومية في مرفأ بيروت، إجتماعا طارئا في مقره في المرفأ، وتوجه في البيان الذي تلاه مسؤول العلاقات العامة والإعلام في النقابة شفيق أبو سعيد إلى "كافة المسؤولين لوضعهم بالحالة المأساوية التي وصلنا إليها بسبب توقفنا عن العمل لمدة أكثر من أسبوعين، وذلك خلال فترة الأعياد، ليأتي بعدها إقفال مرفأ بيروت بسبب مطالبة بعض الجهات الحفاظ على حقوقهم المالية، مما تسبب بخسائر كبيرة تكبدناها نحن كأصحاب شاحنات من دفع رواتب ومعاشات سائقين ورسوم مالية للدولة وتعطيل أعمال التجار وتعطيل بضائع المصانع، فمن يعوض علينا هذه الخسائر الكبيرة ومن يسدد عنا سندات الدين للمصارف؟". 
الإعلان

واضاف: "لسنا ضد أحد بتحصيل حقوقه، ولكن ليس على حساب لقمة عيشنا ومع العلم أن باقي المرافىء اللبنانية والمطار تعمل بشكل طبيعي فلماذا فقط إستهداف مرفأ بيروت الذي تعتاش منه مئات الآف العائلات؟ أو ليس من الأجدى أن تكون هذه الإعتصامات والإضرابات أمام المقرات الحكومية التي هي وحدها المسؤولة عن حقوق الموظفين والمتعاقدين بدل تكبيد خزينة الدولة خسائر إضافية تزيد في الطين بلة". 

وطالب بـ"تعديل رسوم المرفأ لتتساوى مع الرسوم المرفئية في باقي المرافىء اللبنانية، وناشدت النقابة جميع المسؤولين وعلى رأسهم رئيس الجمهورية العماد ميشال عون ورئيسي مجلس النواب ومجلس الوزراء ووزير الأشغال العامة والنقل ورئيس الإتحاد العمالي العام وجميع المعنيين أن يتحملوا مسؤولياتهم بإعادة فتح المرفأ وتحييده عن التجاذبات الحاصلة بين الدولة والذين يطالبون بحقوقهم". 
إقرأ أيضاً