27 أيلول 2019 - 07:03
Back

رئيس جمعية ألزهايمر لبنان: لبنان يحتاج إلى خطة وطنية للعناية بالمصابين بالخرف

المؤتمر الإقليمي الثالث للشرق الأوسط وشمال افريقيا لمنظمة الزهايمر العالمية Lebanon, news ,lbci ,أخبار الخرف, لبنان,جمعية ألزهايمر لبنان,المؤتمر الإقليمي الثالث للشرق الأوسط وشمال افريقيا لمنظمة الزهايمر العالمية
episodes
رئيس جمعية ألزهايمر لبنان: لبنان يحتاج إلى خطة وطنية للعناية بالمصابين بالخرف
Lebanon News
دعت "جمعية ألزهايمر- لبنان" خلال مؤتمر إقليمي إلى "وضع خطة وطنية" للعناية بالمصابين بالخرف في لبنان، مشدّدة على ضرورة اعتماد "مقاربة شاملة ومتعددة الاختصاص" في العلاج والرعاية.

وقال رئيس الجمعية الدكتور جورج كرم في افتتاح المؤتمر الإقليمي الثالث للشرق الأوسط وشمال افريقيا لمنظمة الزهايمر العالمية" إن الجمعية تعاونت لإنجاح المؤتمر مع جمعيات ونقابات عدة تعنى بالأشخاص المصابين بالخرف.
الإعلان

وشدّد على أن "المقاربة المتعددة الاختصاص أصبحت ضرورية وإلزامية لتعزيز علاج رعاية المصابين بألزهايمر والخرف وجعل رعايتهم أكثر فاعلية"، معتبراً أن "هذا المؤتمر يشكّل نقطة انطلاق لتوفير هذه المقاربة الشاملة". 

وأشار كرم إلى أن منظمة ألزهايمر العالمية أجرت خلال السنة المنصرمة "أكبر دراسة عن تعاطي عامّة الناس والاختصاصيين وعائلات المرضى مع الخرف"، شملت نحو 70 ألف شخص في 155 بلداً"، لافتاً إلى أن هذه الدراسة "كشفت نتائج مذهلة، منها أن نحو 80 في المئة من عامّة الناس يشعرون بالقلق من أن يصابوا بالخرف في مرحلة ما من حياتهم، وأن واحداً من أربعة أشخاص يظنون أن من غير الممكن القيام بأي شيء لمنع الخرف". 

وقال إن "35 في المئة من الأشخاص الذين يعتنون بأفراد من عائلاتهم مصابين بالخرف، لا يجاهرون بتشخيص حالات هؤلاء، ونحو 50 في المئة منهم قالوا إن صحتهم تأثرت نتيجة اعتنائهم بهؤلاء الأشخاص، مع أنهم يعبرون عن مشاعر إيجابية تجاه الدور الذي يقومون به". 

وأضاف : "نحو 62 في المئة من متخصصي الرعاية االصحية في العالم يعتقدون أن الخرف جزء طبيعي من التقدم في السن، وإن 40 في المئة من عامّة الناس يعتقدون أن الأطباء والممرضين يتجاهلون الأشخاص المصابين بالخرف". 

ورأى كرم أن "هذه النتائج يجب أن تكون حافزاً للتحرك العملي"، مشدداً على "الحاجة إلى وضع خطة وطنية للعناية بالمصابين بالخرف في لبنان".
إقرأ أيضاً