08 أيلول 2020 - 05:15
Back

كونتي من بعبدا: إيطاليا ستساهم بدعم النمو الاجتماعي والاقتصادي للبنان

كونتي من بعبدا: إيطاليا ستساهم بدعم النمو الاجتماعي والاقتصادي للبنان Lebanon, news ,lbci ,أخبار ايطاليا, بعبدا,كونتي,
episodes
استمتع بمشاهدة فيديوهاتنا عبر الانترنت
المزيد من التفاصيل حول حزمات مشاهدة الفيديوهات عبر الانترنت
إشترك الآن
تسجيل الدخول
Lebanon News
أكد رئيس مجلس الوزراء الايطالي جوزيبيى كونتي ان "العلاقات المتينة بين لبنان وإيطاليا قديمة، وإيطاليا كانت وستبقى في الخطوط الأمامية بالنسبة للاستجابة الطارئة وإعادة الإعمار السريعة للمناطق المتضررة جراء انفجار بيروت".

وقال بعد لقائه رئيس الجمهورية العماد ميشال عون: "حان الوقت للنظر إلى الأمام وبناء الثقة بين المواطنين والمؤسسات كما كتابة صفحة جديدة من تاريخ لبنان"، معتبرا انه "تحد كبير جدا لكن بفضل السلطات اللبنانية التي يمكن ان تلتزم بمسار تجددي للمؤسسات والحكومة يصبح كل شيء ممكنا، وهذه المطالب تطالب بها هيئات المجتمع المدني والمواطنون منذ زمن"، مؤكدا ان "ايطاليا تحترم سيادة الشعب اللبناني وستبقى بقربه وتأمل بتأليف حكومة جديدة لتحقيق الاعمار مع برنامج اصلاحي يشمل المطالب المحقة للمواطنين".
الإعلان

ورأى أنه "يجدر بناء هذا المسار لكي ينعم لبنان بمستقبل مزدهر ويعمه السلام، ولقد عبرت عن موقفي هذا لرئيس الجمهورية وسأتكلم عن هذه الاعتبارات مع سائر من سألتقيهم، وايطاليا ستساهم بدعم الاستقرار والنمو الاقتصادي والاجتماعي للبنان. لبنان يمكن ان يعتمد على ايطاليا ودور ايطاليا في الاتحاد الاوروبي والاسرة الدولية".

واعتبر كونتي ان انفجار المرفأ هز ليس فقط لبنان بل الاسرة الدولية بأجمعها، مقدما التعازي باسم الحكومة الايطالية والشعب الايطالي، مشيرا الى ان "ايطاليا كانت في الخطوط الامامية وستبقى كذلك للاستجابة لمرحلة الطوارئ ولمرحلة اعادة الاعمار المبكر". وقال: "لقد تدخلنا على الفور من خلال الدفاع المدني الايطالي وارسال المساعدات الطبية والصحية الى لبنان، وارسلنا مستشفى ميدانيا عسكريا بقدرات متطورة، كما تم ارسال فرق لفوج الهندسة في الجيش الايطالي للعمل في المرفأ".
 
بدوره، قال الرئيس عون للرئيس الوزراء الإيطالي: "دعمكم للبنان هو تجسيد للعلاقات المميزة بين البلدين ونأمل منكم مساعدتنا على مواجهة تداعيات النزوح والنهوض بالاقتصاد وإزالة اثار الإنفجار في المرفأ".
الإعلان
إقرأ أيضاً