06 تشرين الأول 2021 - 12:06
Back

الحلبي اجتمع بوفد من إتحاد المؤسسات التربوية الخاصة: طلبنا دفع سلفة هذه السنة بقيمة 50% للمدارس المجانية وتسريع سداد مستحقاتها

اليكم التفاصيل Lebanon, news ,lbci ,أخبار العام الدراسي, القطاع التربوي, المدراس الكاثوليكية,عباس الحلبي,اليكم التفاصيل
episodes
الحلبي اجتمع بوفد من إتحاد المؤسسات التربوية الخاصة: طلبنا دفع سلفة هذه السنة بقيمة 50% للمدارس المجانية وتسريع سداد مستحقاتها
Lebanon News
إجتمع وزير التربية والتعليم العالي الدكتور عباس الحلبي مع وفد موسع من إتحاد المؤسسات التربوية الخاصة برئاسة منسق الإتحاد الأب يوسف نصر الذي أعلن أن حضور الوفد هو للتأكيد على وضع يده بيد الوزير للعمل على بناء رؤية وخطة استراتيجية مبنية على الشراكة الفعلية بين القطاعين الرسمي والخاص.

وقال نصر: انطلقت مدارسنا في العام الدراسي حضوريا، وامامنا تحديات كبيرة، ومعروف عنكم أنكم رجل القيم وتحملون الكثير من المعاني السامية ونتوسم خيراً في توليكم هذه المهمة.
الإعلان

وتحدث عدد من أعضاء الإتحاد فأشاروا إلى إن الوضع خطير جداً و"نعول عليكم، في القطاعين العام والخاص، ونتابع جهودكم لاجتراح الحلول." ولفت المتحدثون إلى أن المدارس الخاصة مكتظة بالتلاميذ بعد غياب سنتين، ويجب التكاتف لحل الأزمة المالية لتستمر المدارس في أداء رسالتها.

وسلم الأستاذ ابراهيم علاء الدين للوزير كتابا باسم الإتحاد عن تطور كلفة التعليم، بين ما كانت عليه في الأعوام الماضية وكيف أصبحت راهنا، إذ ارتفعت كلفة التعليم، وارتفعت كلفة  الكتب والنقل بصورة غير مقبولة. 
وأشار إلى ان القطاع العام يضم نحو 700 ألف تلميذ، آملا أن نكون شركاء في القرار التربوي.

ورحب الإتحاد بالسعي إلى إقرار البطاقة التربوية وبإصدار بطاقة نقل مدروسة وتوفير خدمة الإنترنت، وطالبوا بشمول المدارس الخاصة بتأمين كميات  من المحروقات، ودعم أهالي المتعلمين. كما شددوا على أهمية سعي الوزير إلى توفير مستحقات المدارس المجانية وتعديل قيمة المنح. واعتبر الإتحاد ان التعليم النوعي والجيد هو الهدف الأساس والدائم.

بدوره، تحدث الوزير الحلبي مؤكداً أن القطاع الخاص له دور كبير تاريخياً وراهناً، لافتاً الى أن الظرف انعكس على المؤسسات الخاصة كما انعكس على سائر القطاعات، وقد تأثرت القطاعات كافة نتيجة الوضع السياسي الذي اوصلنا إلى الإضراب وتعطل آليات الحكم. 

وشدد الحلبي على أن الجميع مدعو للتكيف مع الواقع الذي طرأ، وان نأخذ في الإعتبار تداعيات الأزمة وما حدث راهناً، موضحاً الى أن توجهه "أن نبحث كيف نحدث عمليات خرق وان نتعاون لتحقيقها." 
وركز الحلبي على أهمية تطوير المناهج مشيرا إلى ان هناك حركة في المركز التربوي في هذا السياق. وأكد الجهود الهادفة إلى أن يتحدد قبيل رأس السنة الإطار الوطني لتطوير المناهج، وهذا موضع شراكة بين القطاعين الرسمي والخاص ليكون هناك توافق وطني حوله.

وأعلن أنه طلب من رئيس الحكومة في الإجتماع الوزاري الموسع إنشاء خلية أزمة للقطاع التربوي، إذ أن الأساس هو إنقاذ العام الدراسي، ونتج عن ذلك الإجتماع توجهات شاملة للقطاعين كالتلقيح للجميع، وتأمين المازوت للتدفئة والكهرباء، وتوفير الإنترنت للمدارس، والنقل للمعلم والتلميذ من خلال خطة للنقل العام، وطرحنا المستحقات المتأخرة للمدارس المجانية بهدف التعجيل في صرفها.

ولفت إلى ان هناك سلسلة مشاريع قوانين للتربية تابعناها في لجنة الإدارة والعدل ووعدنا بأن توضع بأول جلسة عامة. وأشار إلى أن مشروع قانون الخمسمائة مليار ليرة تم طرحه في لجنة التربية، وأنه تحدث مع الرئيس نبيه بري حول هذا القانون وأهميته. وكرر التأكيد على أن الكتب الرسمية مجانية. وقال: طلبنا دفع سلفة هذه السنة بقيمة 50% للمدارس المجانية وتسريع سداد مستحقاتها.

وبعد النقاش في مختلف القضايا التربوية المطروحة، أكد الأب يوسف نصر أهمية الجهد والعزم الذي يبذله الوزير والوزارة في هذه المرحلة، لتحديث المناهج ولتأمين الدعم المالي والخمسمائة مليار، ويبقى عقد المؤتمر التربوي الذي يزمع رئيس الجمهورية الدعوة إليه بالتعاون مع وزير التربية والذي ستتبلور التحضيرات له في وقت قريب.

الى ذلك، اجتمع الوزير الحلبي مع سفير اسبانيا في لبنان خوسيه ماريا فيري ديلا بينا في زيارة تهنئة وتناول البحث التحضير لزيارة وزير الخارجية الإسباني إلى بيروت والإجتماع بالمسؤولين ومنهم وزير التربية. 
وكشف عن هبة من الكتب الإسبانية من معهد سرفتس أي المجلس الثقافي الإسباني، كما تحدث عن تعزيز العلاقات اللبنانية الإسبانية الثقافية التربوية. 
سيما وان وهناك اربع مدارس رسمية تعلم اللغة الإسبانية كلغة اجنبية اختيارية، ويمكن اعتمادها في المدرسة الإسبانية الجديدة في الكرنتينا وهي ستصبح قيد العمل راهناً. 

وقد أكد الحلبي تمتين العلاقات بين البلدين في المجالين التربوي والثقافي، متحدثاً عن المقومات المطلوبة لانطلاق العام الدراسي في المدارس الرسمية، وأكد موعد بدء الدراسة الإثنين المقبل كما هو محدد، آملا تجاوب المعلمين مع العطاءات التي تم إعدادها لهم. 

وأشار إلى حاجات الجامعة اللبنانية وأساتذتها وموظفيها إلى مقومات العودة إلى التدريس. وعبر الوزير عن الشكر للجانب الإسباني، على تقديم المدرسة الإسبانية المسبقة الصنع إلى لبنان، لتستقبل تلامذة خسروا مدارسهم في الأشرفية نتيجة انفجار المرفأ، ورحب بالشراكة اللبنانية الإسبانية.
الإعلان
إقرأ أيضاً