18 تموز 2022 - 06:37
Back

جنبلاط: التقسيم في لبنان غير وارد والمطلوب دعم الجيش والمؤسسات

جنبلاط: التقسيم في لبنان غير وارد والمطلوب دعم الجيش والمؤسسات Lebanon, news ,lbci ,أخبار الحزب التقدمي الإشتراكي,وليد جنبلاط,جنبلاط: التقسيم في لبنان غير وارد والمطلوب دعم الجيش والمؤسسات
episodes
جنبلاط: التقسيم في لبنان غير وارد والمطلوب دعم الجيش والمؤسسات
Lebanon News
إعتبر رئيس "الحزب التقدمي الإشتراكي" وليد جنبلاط في حديث لتلفزيون "أخبار الآن" أنه "طالما لم نتوصل إلى وضع خطة دفاعية، حيث يصبح لاحقًا سلاح حزب الله بالتنسيق مع الدولة اللبنانية وتحت إمرة الدولة، نعم قرار الحرب والسلم مع حزب الله وإيران، وربما دخلنا في الحرب الروسية الأوكرانية لأن كلام السيد حسن نصرالله كان واضحًا: "لا للغاز في البحر الأبيض المتوسط"، ما يعني أنه يجيب الغرب ويقول لن تستطيعوا أن تعوضوا نقصان الغاز الروسي من البحر الأبيض، إسرائيل أو غيرها من المواقع، ولبنان ذهب مع الريح".
الإعلان
 
وإذ رأى جنبلاط أن لا أفق، شدد على وجوب ألا نستسلم كما يفعل بعض مراكز الأبحاث في أميركا التي تقول إن لبنان بيد حزب الله، مؤكدًا أن قرار السلم والحرب بيد حزب الله، لكن هناك لبنانيين ليسوا أبدًا مع هذا التوجه، والدليل ما جرى في الإنتخابات.
 
وأشار إلى أن المبادرة الكويتية أعطت نتائج ولو كانت ضعيفة، إلا أن جامعة الدول العربية إجتمعت من خلال وزراء الخارجية في لبنان، وهذا جيد، والمطلوب أكثر دعم الجيش والمؤسسات.
 
كما رأى أن "ليس هناك تقسيمًا، التقسيم في لبنان غير وارد."
 
وختم جنبلاط مذكرًا بأن "النظام السوري يتلطى داخل كل الطوائف لا يهمه أحد، الدروز أو غير الدروز، يستخدم الجميع لأجل مآربه والحفاظ على الحكم، تقسيم سوريا أو عدم تقسيمها لست أدري، لكنه وصل إلى تهجير ثلث الشعب السوري إلى لبنان والأردن وتركيا والغرب ولن يعيدهم، فهذا هراء من قبل بعض الأوساط السياسية اللبنانية أن النظام سيعيد الذين هجرجهم، هذا النظام لا يبالي بأحد واستخدم بعض ضعفاء النفوس في بداية الحرب الأهلية في الجيش، ثم كانت إنتفاضة البلعوس والإنتفاضة الحالية للذين رفضوا الخدمة في الجيش السوري ورفضوا أن يستخدموا في قتل الشعب السوري".
الإعلان
إقرأ أيضاً