18 تشرين الثاني 2022 - 04:51
Back

FENASOL: قرار مجلس إدارة صندوق الضمان أمس مجحف بحق المضمونين

FENASOL: قرار مجلس إدارة صندوق الضمان أمس مجحف بحق المضمونين Lebanon, news ,lbci ,أخبار الضمان أمس مجحف بحق المضمونين,مجلس إدارة صندوق ,FENASOL: قرار ,FENASOL: قرار مجلس إدارة صندوق الضمان أمس مجحف بحق المضمونين
episodes
FENASOL: قرار مجلس إدارة صندوق الضمان أمس مجحف بحق المضمونين
Lebanon News
 اعتبر الإتحاد الوطني لنقابات العمال والمستخدمين في لبنان القرار  الصادر عن مجلس إدارة الصندوق الوطني للضمان الإجتماعي بتاريخ 17/11/2021 ، "مجحف بحق المضمونين، ويتغاض عن المُذكرة المطلبية التي سبق وتقدم فيها الإتحاد  بتاريخ 8/11/2021 برقم 3252 في المديرية العامة للضمان الإجتماعي".
الإعلان

واعلن انه "وتصحيحاً للواقع يجدد الإتحاد مطالبتكم برفع قيمة التعويضات العائلية إلى ما كانت عليه سابقاً 75% من الحد الأدنى للأجور الذي كان مبلغ 225 ألف ليرة لبنانية عن العائلة كاملة"، كما طالب "برفع هذا المبلغ إلى 1,950,000 ألف ليرة لبنانية ،  وليس كما أقر الضمان 645 ألف ليرة لبنانية كما طالب بها الإتحاد العمالي العام" .

ولفت الى " إهمال المطالب التي وردت في المُذكرة المذكورة أعلاه وبالفقرة الخامسة منها، بإعادة دفع التعويضات العائلية من قبل الضمان الإجتماعي للمضمونين بشكل مباشر كما ينص قانون الضمان الإجتماعي، وليس كما يحصل حالياً بدفعها إلى أصحاب العمل الذين في غالبيتهم لا يدفعونها للعمال المضمونين" .

وطالب الإتحاد " بتطبيق المرسوم 10110 بتاريخ 22/3/2013 الذي أعاد ربط التعويضات العائلية بالحد الأدنى للأجور في القطاع العام ، وبأن يتم تطبيقه على القطاع الخاص كما هو الحال في القطاع العام المعمول به حالياً" . كما طالب أن "تطبق على السائقين وكل من يطبق عليه قانون الضمان الإجتماعي ، على أن يصبح التعويض العائلي عن أسرة كاملة وخمسة أولاد وزوجة 1,950,000 ألف ليرة لبنانية في الشهر على أساس الحد الأدنى المصرح عنه للضمان 2,600,000 ألف ليرة لبنانية" .

ودعا مجلس إدارة الضمان الإجتماعي الى "التراجع عن القرار الفاضح  بحق المضمونين والذي لا يخدم مصالح العمال والمضمونين" .

وطالب المدير العام للضمان الإجتماعي محمد كركي "بإعادة إحالة المذكرة المطلبية التي سبق وقدمناها إلى مجلس الصندوق الوطني للضمان الإجتماعي المسجلة بتاريخ 8/11/2021 والمسجلة تحت رقم 3285 من أجل نقاشها والأخذ بما جاء فيها من مطالب محقة، وبالدرجة الأولى حماية الصندوق الوطني للضمان الإجتماعي وتعزيز تقديماته وضم وشمول الفئات العمالية المحرومة من تقديماته ، كما جاء في المذكرة"، مؤكدا "اننا ندين التغاضي عن المطالب التي أوردتها المذكرة".
الإعلان
إقرأ أيضاً