11 حزيران 2018 - 00:24
Back

الاخبار: الفخ الإسرائيلي...فصل الخلاف البري عن البحري!

الحكومة اللبنانية تبلغت اقتراحاً رسمياً أميركياً باستكمال عملية ترسيم الحدود البرية بين لبنان وفلسطين المحتلة Lebanon, news ,lbci ,أخبار اميركا, لبنان,اسرائيل, الحكومة اللبنانية تبلغت اقتراحاً رسمياً أميركياً باستكمال عملية ترسيم الحدود البرية بين لبنان وفلسطين المحتلة
episodes
الاخبار: الفخ الإسرائيلي...فصل الخلاف البري عن البحري!
علمت "الأخبار" أن الحكومة اللبنانية، تبلغت اقتراحاً رسمياً أميركياً باستكمال عملية ترسيم الحدود البرية بين لبنان وفلسطين المحتلة، وذلك في سياق إلحاح الجانب الإسرائيلي على الأميركيين بوجوب تسويق بعض "أفكارهم" المتعلقة بالترسيم البري، ربطاً بمخاوف تل أبيب المتزايدة على طول الجبهتين اللبنانية والسورية.
الإعلان

هذا التطور الجديد ترافق مع رسائل أممية وصلت إلى لبنان حول مسألة ترسيم الحدود البرية (عملياً استكمال بناء الجدار الاسمنتي الإسرائيلي على الحدود قبالة الخط الأزرق)، لذلك، جاء الاجتماع الرئاسي الثلاثي الأخير في القصر الجمهوري بين الرؤساء ميشال عون ونبيه بري وسعد الحريري، استكمالاً لاجتماع رئاسي ثلاثي سابق، لتثبيت الموقف الرسمي اللبناني من مسألة ترسيم الحدود البرية والبحرية.
 
وبينما سبق للبنان أن اقترح أن تشمل المفاوضات عبر الأمم المتحدة النقاط المتنازع عليها براً وبحراً في آن واحد، من دون ممانعة مشاركة الجانب الأميركي في الاجتماعات الثلاثية في الناقورة تحت سقف الأمم المتحدة، تبلغت الحكومة اللبنانية أن الجانب الإسرائيلي لم يقبل بالطرح اللبناني، ورفض الخوض في ملف الحدود البحرية عبر الأمم المتحدة.
 
واللافت لانتباه الجانب اللبناني المعني بالملف أن الإسرائيلي أوحى أنه على استعداد للبت بمعظم النقاط الحدودية البرية الخلافية مع لبنان (عددها 13 نقطة)، باستثناء نقطة الناقورة (B1) ونقطة العديسة - مسكاف عام، التي يصر الوفد الإسرائيلي إلى الاجتماعات الثلاثية أن تكون لها ترتيبات من نوع تبادل الأراضي، أي تخلي الجانب الإسرائيلي عن جزء من أراضي العديسة يلامس طريق عام البلدة الرئيسي، مقابل حصوله على ما يوازيه من الأرض اللبنانية تبعاً لمتطلبات أمنية وعسكرية إسرائيلية (ربما في نقطة الشجرة الشهيرة بين عديسة وكفركلا).
 
إقرأ أيضاً