16 آذار 2019 - 00:38
Back

مصادر لـ"الحياة": الكلام العالي النبرة لباسيل يعود لخلاف كبير بينه وبين الحريري في لقائهما الأخير

تهديد مبطن للحريري؟ Lebanon, news ,lbci ,أخبار سعد الحريري,جبران باسيل, تهديد مبطن للحريري؟
episodes
مصادر لـ"الحياة": الكلام العالي النبرة لباسيل يعود لخلاف كبير بينه وبين الحريري في لقائهما الأخير
Lebanon News
بعد قول وزير الخارجية جبران باسيل "أو عودة النازحين أو لا الحكومة، أو نطرد الفساد عن طاولة مجلس الوزراء، أو لا حكومة، إما عجز الكهرباء صفر، أو حكومة صفر ولا حكومة"، واعتبار مصادر نيابية وأخرى مراقبة أن هذا تهديد مبطن إلى رئيس الحكومة سعد الحريري بإمكان انسحاب "التيار الوطني الحر" من الحكومة، لإسقاطها، أشارت مصادر سياسية واسعة الاطلاع إلى أن الكلام العالي النبرة لباسيل يعود إلى خلاف كبير حصل بينه وبين الحريري حين التقيا في منزل الأخير الأربعاء الماضي، وتناولا عددا من الملفات المطروحة على مجلس الوزراء في المرحلة المقبلة، منها الإسراع في معالجة عجز الكهرباء.
الإعلان

وقد ترددت معلومات أن باسيل عاد لطرح فكرة استخدام البواخر لزيادة إنتاج الطاقة الكهربائية، في مرحلة انتقالية قبل تلزيم بناء معملين في سلعاتا والزهراني، وتأهيل معمل الجية، في وقت بات الحريري ميالا إلى تلزيم إقامة المعامل نظرا إلى الاعتراضات على كلفة البواخر.

وأضافت معلومات المصادر السياسية الواسعة الاطلاع لصحيفة "الحياة" أن باسيل طالب في لقائه الحريري أن يحصل "التيار الحر والرئيس عون على حق تسمية الأشخاص المرشحين من الطوائف المسيحية، لتعيينهم في المواقع الإدارية التي ستتخذ الحكومة قرارات في شأنها في الأسابيع المقبلة". وأوضحت هذه المصادر أن باسيل سعى إلى أخذ موافقة الحريري على أن يسمي "التيار معظم هؤلاء ليس فقط في وظائف الفئة الأولى، بل في الفئتين الثانية والثالثة أيضا."

وكشفت المعلومات أن الحريري لم يوافق "على طلب باسيل الاستئثار بالتعيينات، لأنه لا يمكنه تجاهل جعجع، ولا فرنجية، ولا الكتائب أيضا."
إقرأ أيضاً