06 آب 2019 - 22:57
Back

ملف امتحانات ذوي الإحتياجات الخاصة يثير تساؤلات... غشّ وفلتان في المراكز (الأخبار)

امتحانات ذوي الاحتياجات: غشّ وفلتان في المراكز Lebanon, news ,lbci ,أخبار LBCI, امتحانات رسمية, ذوو الاحتياجات الخاصة,لبنان,امتحانات ذوي الاحتياجات: غشّ وفلتان في المراكز
episodes
ملف امتحانات ذوي الإحتياجات الخاصة يثير تساؤلات... غشّ وفلتان في المراكز (الأخبار)
Lebanon News
يثير ملف امتحانات ذوي الاحتياجات الخاصة تساؤلات منذ بداية تنظيمه قبل 10 سنوات. من الإعفاء من الاستحقاق الذي لم يسمح للتلامذة بمتابعة تحصيلهم في المدارس والجامعات، مروراً بالشكوك بشأن ضبط مراكز الامتحانات، وصولاً الى دراسة الوزارة للملفات ليل الامتحان وعدم مقابلة التلامذة المعنيين... ما يسم هذه الامتحانات غش وتفلت واستغلال بحسب صحيفة "الأخبار".
الإعلان
 
ولفتت "الأخبار" الى انه في مراكز الامتحانات، تختلف المساعدة المقدمة لهؤلاء التلاميذ بحسب اقتراح اللجنة المكلفة تحديد أوضاعهم، إذ أن هناك ممتحنين يحتاجون إلى امتحانات مكيفة (تكبير الحرف، اعتماد الأسئلة على الربط وملء الفراغ بالكلمة المناسبة، الخ)، وآخرون يعانون من شلل واصابات في اليد أو كسر أو من بعض الحالات الأخرى مثل learning disorder, dyslexia, dysorthographie (اضطراب في التعلم، عسر في الكتابة والقراءة) ويطلبون اعتماد كاتب للمسابقة، أو مرافق للمكفوف بهدف مساندته في التنقل إلى غرفة الامتحان ومنها، أو مرافق لتلميذ حالة توحد، أو موجه تربوي، أي مرشد اجتماعي يكون اختصاصه تربية مختصة يتدخل في حالات الهلع التي تصيب بعض التلامذة داخل قاعة الامتحان. وفي بعض الحالات، يُدخل تلامذة معهم أدوية أو معدات طبية. كما يخصص لذوي الاحتياجات وقت إضافي ربع ساعة عن كل ساعة من وقت الامتحان، أي 25 بالمئة من الوقت الأصلي.
 
ولكن، مع كل استحقاق، تطرح علامات استفهام حول جدية مراكز الامتحانات لذوي الاحتياجات لا سيما لجهة احترام توصيف مهمات المساعدين، مثل القارئ (يدخل الصف 3 مرات فقط)، أو الكاتب (يكتب ما يمليه عليه التلميذ فقط). الشكوك لا تتناول المساعدين لجهة تقديمهم مساعدة غير مستحقة فحسب، انما تطال الممتحنين أيضاً وما إذا كانوا فعلاً من ذوي الاحتياجات، علماً أن هناك من يزعم أن أموالاً تُدفع لوضع أسوياء في مراكز للاحتياجات، وأن هناك تلامذة خضعوا لامتحانات الدورة الأولى في مركز عادي، ولامتحانات الدورة الثانية في مركز خاص، بحسب "الأخبار".

*** لقراءة المقال كاملا، إضغط هنا
 
إقرأ أيضاً