15 تشرين الأول 2020 - 16:29
Back

الموفد الأميركي الخاص لأفغانستان يعلن تفاهما مع طالبان لخفض العنف

الموفد الأميركي الخاص لأفغانستان يعلن تفاهما مع طالبان لخفض العنف Lebanon, news ,lbci ,أخبار طالبان, الولايات المتحدة, أفغانستان,زلماي خليل زاد,الموفد الأميركي الخاص لأفغانستان يعلن تفاهما مع طالبان لخفض العنف
episodes
الموفد الأميركي الخاص لأفغانستان يعلن تفاهما مع طالبان لخفض العنف
Lebanon News
أعلن المبعوث الأميركي الخاص لأفغانستان زلماي خليل زاد الخميس أن الولايات المتحدة توصلت إلى اتفاق مع حركة طالبان لتحقيق "انخفاض كبير" في عدد القتلى جراء استمرار العنف رغم عملية السلام.
 
وكتب على تويتر: "اتفقنا على الاحترام الصارم لتنفيذ كل بنود الاتفاق بين الولايات المتحدة وطالبان" الذي أبرم عقد في 29 شباط "وكل الالتزامات التي تم التعهد بها" مضيفا أن "هذا الأمر يعني تقليص عدد العمليات" من دون تحديد ما إذا كان يعني الضربات الأميركية أم هجمات المتمردين.
الإعلان

واشار زلماي خليل زاد على تويترالى أنه  "في الوقت الحالي، يموت عدد كبير من الأفغان. ومع إعادة ضبط الوضع هذه، نتوقع انخفاضًا كبيرًا في عدد" القتلى، وكشف أنه عقد "عدة اجتماعات" مع طالبان إلى جانب الجنرال سكوت ميللر قائد القوات الأميركية في أفغانستان.

وعبّر الدبلوماسي عن أسفه قائلاً إن "الهجمات تزايدت في الأسابيع الأخيرة ما يهدد عملية السلام"، ودعا "جميع الأطراف" إلى الوفاء بالتزاماتها.

وأكدت حركة طالبان إجراء محادثات في الأيام الأخيرة بين مفاوضها عبد الحكيم حقاني وممثلي الولايات المتحدة، لكنها لم تكشف بوضوح عن نتائجها. واكتفى المتحدث باسم المتمردين في الدوحة محمد نعيم ورداك بالقول على تويتر إن الطرفين شددا على أهمية اتفاق 29 شباط، كما تحدثا عن كيفية ضمان "تطبيقه الكامل".
  
وأبرمت طالبان والولايات المتحدة اتفاقًا عدّ تاريخيًا في شباط بعد 19 عامًا من الحرب. وتعهدت واشنطن بسحب جميع قواتها من أفغانستان، وفي المقابل تعهد المتمردون بعدم السماح لجماعات إرهابية بالعمل من الأراضي التي يسيطرون عليها وبعدم مهاجمة المدن بعد الآن وبدء مفاوضات سلام مباشرة مع حكومة كابول.

لكن هذه المفاوضات لم تبدأ إلاّ في أيلول في العاصمة القطرية بعد تأخرها، كما لم يتراجع العنف عمليا، في حين تواصل القوات الأميركية انسحابها وفق النسق المحدد إن لم يكن بوتيرة أسرع. 
الإعلان
إقرأ أيضاً