31 تشرين الأول 2020 - 14:38
Back

ماكرون: أنا لا أواجه الإسلام والمسلمين وتم تحريف موقفي من الرسوم

ماكرون: أنا لا أواجه الإسلام والمسلمين وتم تحريف موقفي من الرسوم Lebanon, news ,lbci ,أخبار الرسوم, الإسلام,ماكرون,ماكرون: أنا لا أواجه الإسلام والمسلمين وتم تحريف موقفي من الرسوم
episodes
ماكرون: أنا لا أواجه الإسلام والمسلمين وتم تحريف موقفي من الرسوم
Lebanon News
أكّد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون أن الأخبار التي نقلت بأنه يدعم الرسوم المسيئة للرسول مضللة ومقتطعة من سياقها، مشدّدًا على أنه يتفهم مشاعر المسلمين إزاء هذه الرسوم.

وقال ماكرون في مقابلة خاصة مع "الجزيرة" إن فرنسا ليست لديها مشكلة مع أي ديانة في العالم، لأن كل الديانات تمارس بحرية في بلدنا، بالنسبة للفرنسيين المسلمين، كما للمواطنين في كل أنحاء العالم، الذين يدينون بالإسلام، وفرنسا بلد يمارس فيه الإسلام بكل حرية، وليس هناك من وصمٍ أو تفضيح، كل هذا خطأ، وكل ما يقال خطأ.
الإعلان

وعن خطابه خلال حفل تأبين المدرس القتيل صامويل باتي وقوله حرفيا بكل حزم "نحن لن نتخلى أبدا عن الكاريكاتير، ولا الرسوم حتى يتراجع آخرون"، قال ماكرون إن وسائل إعلام عديدة اقتبست كلامه وحرفته بقولها "إنني أدعم الرسوم التي تهين النبي".

وأضاف: "أنا لم أقل ذلك أبدا، أولا لأن هذه الرسوم، وهذا هام لكل المسلمين الذين يسمعونني، تطال كل الديانات، كلها، ليست هناك رسوم موجهة ضد دين دون دين آخر، وهي أيضا تطال كل الزعماء".

كما أكد ماكرون أن ردود الفعل في العالم الإسلامي كان مردها الكثير من الأكاذيب والتحريف "لأن الناس فهموا أني مؤيد لهذه الرسوم" مشددا على أنه يؤيد فقط حرية المرء في أن يكتب وأن يفكر ويرسم بحرية في فرنسا "هذا قد يصدم البعض، أحترم ذلك، ولكن يجب أن نتكلم ويجب بناء فضاء من الاحترام المتبادل".

وبخصوص حملة المقاطعة ضد فرنسا الأيام التي تلت تصريحاته، قال ماكرون: "هذا شي غير لائق وندينه وأدينه، ولكن هذه الحملة من فعل بعض المجموعات الخاصة لأنهم لم يفهموا واستندوا إلى الأكاذيب حول الرسوم".
الإعلان
إقرأ أيضاً