21 حزيران 2022 - 17:54
Back

واشنطن تؤكّد مقتل مواطن أميركي ثان في أوكرانيا

واشنطن تؤكّد مقتل مواطن أميركي ثان في أوكرانيا Lebanon, news ,lbci ,أخبار أوكرانيا,الولايات المتحدة,واشنطن تؤكّد مقتل مواطن أميركي ثان في أوكرانيا
episodes
واشنطن تؤكّد مقتل مواطن أميركي ثان في أوكرانيا
Lebanon News
أكّدت الولايات المتحدة أن مواطنًا أميركيًا ثانيًا قُتل في الحرب في أوكرانيا، مجددة دعوتها إلى عدم الانضمام إلى القتال في أوكرانيا ومشيرة إلى أن موسكو خطفت أميركيين آخرين. 

وأكدت وزارة الخارجية الأميركية مقتل ستيفن زابييلسكي (52 عامًا).

وقال متحدث باسم الخارجية الأميركية "نكرر القول إنه لا ينبغي للمواطنين الأميركيين السفر إلى أوكرانيا بسبب النزاع المسلح المستمر وخطر أن يستهدفهم مسؤولو الأمن الحكوميون الروس في أوكرانيا بسبب جنسيتهم الأميركية".
الإعلان

ودعا الأميركيين المتواجدين في أوكرانيا إلى "المغادرة فورًا، بأي وسيلة نقل تجارية أو خاصة بالبرّ، إذا تبين أن ذلك آمنًا".

وستيفن زابييلسكي هو ثاني أميركي يؤكّد مقتله خلال القتال مع القوات الأوكرانية منذ بداية الغزو الروسي لأوكرانيا في 24 شباط. 

وقُتل ويلي جوزيف كانسل (22 عامًا)، الذي كان جنديًا سابقًا في مشاة البحرية، في الظروف نفسها في نهاية نيسان. 

وفي إشعار ينعي زابييلسكي نُشر في صحيفة في ولاية نيويورك حيث كان يقطن الأخير، ورد أن العامل السابق في قطاع  البناء والذي يترك وراءه زوجة وخمسة أولاد، قُتل في 15 أيار "عندما كان يقاتل في قرية دوروجنياك في أوكرانيا". 

وتم تأكيد مقتله، فيما لا يزال جنديان أميركيان سابقان تطوعا للقتال مع الجيش الأوكراني مخطوفين من شرق أوكرانيا منذ مطلع حزيران. 

وظهر ألكسندر درويكي وآندي هوين في مقاطع فيديو نشرها تلفزيون رسمي روسي الأسبوع الماضي، لكن ظروف اعتقالهما ليست واضحة. 

وأكّدت واشنطن أن روسيا يجب أن تعاملهما بإنسانية مثلما يعامل أي أسير حرب، بموجب اتفاقيات جنيف. 
     
وقال المتحدث باسم الكرملين دميتري بيسكوف عبر قناة "ان بي سي نيوز" الأميركية أن الأميركييْن "يعرّضان (جنودا روس) للخطر" ويجب أن "يحاسبا على هذه الجرائم".

وأكّد أنهما "مرتزقة" متورطان في "نشاطات غير شرعية"، إذًا لا تحميهما اتفاقيات جنيف. 

وقال مسؤول أميركي كبير لصحافيين في واشنطن "من الواضح أننا نختلف بشدة مع ذلك، وقد قلنا ذلك بوضوح للحكومة الروسية".

ويقول الدبلوماسيون الأميركيون إن السلطات الروسية لم تزوّدهم بأي معلومات مباشرة عن المقاتليْن الأسرى.

وأضاف المسؤول الأميركي "على حد علمي، لم نبلغ بشيء رسميا. إذًا إحدى طلباتنا هي: من تعتقلون، إذا كنتم تعتقلون أشخاصًا ما، وأين هم؟ وإن كنت تعتقلون أشخاصًا، أنتم مجبرون أن تعاملوهم بموجب اتفاقيات جنيف".

واعتبرت واشنطن أن احتمال أن تعدم روسيا الأميركيين المخطوفيْن في أوكرانيا "مروّع".
الإعلان
إقرأ أيضاً