LBCI
LBCI

مقدمة النشرة المسائية 12-02-2024

مقدمة نشرة الاخبار
2024-02-12 | 12:45
مشاهدات عالية
شارك
LBCI
شارك
LBCI
Whatsapp
facebook
Twitter
Messenger
telegram
telegram
print
مقدمة النشرة المسائية 12-02-2024
Whatsapp
facebook
Twitter
Messenger
telegram
telegram
print
Whatsapp
facebook
Twitter
Messenger
telegram
telegram
print
2min
مقدمة النشرة المسائية 12-02-2024

هل يفعلها نتنياهو ويصمُّ أذنيه عن مناشدات العالم ويجتاح رفح؟ ماذا ستكون الكُلفة في علاقاته بواشنطن، الحليفِ الأكبر، ومصر ، البلدِ الأقرب، لجهة ان تكون ملاذ َ النازحين؟ 

العالم يحبس أنفاسه، في انتظار ما سيقرره نتنياهو، تمامًا كما حبس انفاسَه قبل العملية البرية في غزة، حين ناشده العالم عدم الإقدام على هذه الخطوة، لكنه قام بالعملية البرية. 

على جبهة جنوب لبنان، تواصلُ إسرائيل استهدافاتِها لكوادر في حزب الله وحركة حماس، وأصابت اليوم مسؤولًا إصابة بالغة، فيما سقط أكثرُ من مقاتل. 

لبنانيًا، في عودة الرئيس سعد الحريري، زار اليوم المقرَ الذي خرج منه، السراي الحكومي، فكان لقاءٌ مع الرئيس نجيب ميقاتي على قاعدة " خيرُ الكلام ما قلّ ودل " ، إتَّبعَ كلٌ من الرئيس الحريري والرئيس ميقاتي هذه القاعدة، الحريري اكتفى بالقول : "بشوفكن بـ ١٤ شباط" ، فيما الرئيس ميقاتي لفتت حرارتُه في استقبال رئيس الحكومة السابق فاكتفى بالقول : "هيدا بيتو للرئيس الحريري ، هوي بيستقبلنا مش نحنا منستقبلو"، وكأنه أعاد قراءة اللوحة على باب السراي: " لو دامت لغيرِك لَما أتصلت إليك ".

لكن أبعدُ من اللوحة ، فإن الجواب على " اليوم التالي " لـ 14 شباط سيتبلور بعد الموقف الذي سيُعلنه الرئيس الحريري لمناسبة الذكرى التاسعة عشرة لاستشهاد والده.  

أخبار لبنان

تقارير نشرة الاخبار

مقدمة نشرة الاخبار

مقدمة النشرة المسائية

نشرة الاخبار

النشرة المسائية

LBCI التالي
مقدمة النشرة المسائية 13-02-2024
مقدمة النشرة المسائية 11-02-2024
LBCI السابق
إشترك لمشاهدة الفيديوهات عبر الانترنت
إشترك
حمل الآن تطبيق LBCI للهواتف المحمولة
للإطلاع على أخر الأخبار أحدث البرامج اليومية في لبنان والعالم
Google Play
App Store
We use
cookies
We use cookies to make
your experience on this
website better.
Accept
Learn More