30 تشرين الثاني 2020 - 03:44
Back

حسن: لبنان مصنف في المرحلة الثالثة من كورونا والاقفال ساهم في عدم ارتفاع نسبة الاصابات

حسن: لبنان مصنف في المرحلة الثالثة من كورونا والاقفال ساهم في عدم ارتفاع نسبة الاصابات Lebanon, news ,lbci ,أخبار كورونا في لبنان, وزارة الصحة , وزير الصحة ,حسن , حسن: لبنان مصنف في المرحلة الثالثة من كورونا والاقفال ساهم في عدم ارتفاع نسبة الاصابات
episodes
حسن: لبنان مصنف في المرحلة الثالثة من كورونا والاقفال ساهم في عدم ارتفاع نسبة الاصابات
Lebanon News
أعلن وزير الصحة العامة في حكومة تصريف الأعمال حمد حسن في حديث لتلفزيون الـNBN  أن لا عودة إلى الحياة الطبيعية بل عودة تدريجية ومسؤولة، وخصوصا أن ليس من دولة تستطيع تأمين حيز من الأمن الصحي المطلوب من دون الثلاثي الآمن غير التعجيزي الذي لا يتوافر إلا بالتزام جدي من المواطنين أي الكمامة والنظافة الشخصية وغسل اليدين والتباعد الاجتماعي إذ أن لبنان مصنف في المرحلة الثالثة من كورونا وفق معايير المخاطر التي تضعها منظمة الصحة العالمية.
الإعلان

وأوضح: "الإقفال التام لمدة أسبوعين أخذ في الاعتبار ظروف لبنان الصعبة علما بأن توصية منظمة الصحة العالمية كانت باستمرار الإقفال أربعة أو ستة أسابيع، كما أن الصين لم تحد من تفشي الوباء إلا بعد إقفال استمر ستة أسابيع"، كاشفا أن الإقفال العام لم يحقق الهدف المرجو حول خفض نسبة الإيجابية في الفحوص من خمسة عشر في المئة إلى اثنتي عشرة في المئة وما دون، إلا أنه يمكن التعويل في المقابل على عدم ارتفاع هذه النسبة في الأيام الأخيرة، كما أن وزارة الصحة العامة أضافت حوالى ستين سرير عناية فائقة في المستشفيات الحكومية بعدما كانت نسبة إشغال هذه الأسرة قد بلغت حوالى تسعين في المئة.

ولفت حسن إلى أن الوزارة تطمح إلى تحقيق التكامل مع المستشفيات الخاصة من دون تعميق الخلافات معها لكنها من جهة أخرى مكبلة اليدين في ظل الظرف الصعب والضاغط على الجميع في اتخاذ بعض الإجراءات لمكافحة ما يتم التداول به حول شروط مادية مفروضة على المرضى أو انتقائية يمارسها بعض المستشفيات الخاصة في فرز المرضى، مؤكدا وجوب الصمود بضعة أشهر.

وردا عما تداولته مواقع التواصل الاجتماعي في شأن مشاركته أبناء مدينته بعلبك الاحتفال بعيد ميلاد الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله أوضح الوزير  إنه يتنقل سيرا وحيدا في مدينته لأنه يشعر بالناس، وقد وقف بعفوية عند خاطرهم في مناسبة جليلة، وأصر على أن يضع الموجودون الكمامات.
الإعلان
إقرأ أيضاً