شكراً لك

إغلاق
نقدم لكم آخر الاخبار والبرامج
الثلاثاء 19 شباط
البث الحي
هوا الحرية
06:30
هوا الحرية
القائمة
28 حزيران 2017 - 12:53
 شارك
 مشاركة

مقدمة النشرة المسائية 28-06-2017

publishing date: 28/06/2017 12:53:52
عندما تغيب الدولة يدعي زعرانها انتماءهم الى احزاب news ,lbci ,أخبار اعتداء,مقدمة الـ LBCI ,عندما تغيب الدولة يدعي زعرانها انتماءهم الى احزاب
episodes
استمتع بمشاهدة فيديوهاتنا عبر الانترنت
المزيد من التفاصيل حول حزمات مشاهدة الفيديوهات عبر الانترنت
إشترك الآن
تسجيل الدخول
الإعلان
اشترك في النشرة الالكترونية المجانية
عندما تغيب الدولة يدعي زعرانها انتماءهم الى احزاب , يحاولون عبر التلطي خلفها , فرض مخالفاتهم وخواتهم على مواطنين آخرين .
المشكلة اليوم ليست في الحزبين اللذين ينفيان علاقتهما بالمعتدي, انما هي في شريعة الغاب التي تسود دولة المساومات.
دولة تخلت طوعا عن دورها في حماية مواطنيها , تُنتهك مشاعاتها واملاكها البحرية العامة , فتساوم المنتهكين  وتبتكر لهم قوانين تسوّي اوضاعهم .فهل تذكرون aishti  , وشاطئ عدلون , تذكروا جيدا لان المساومات ستأتي مقوننة وتحت شعار : رح نحصل كثير مصاري".

يفتك الفساد في مفاصلها , فتساوم الفاسدين وتبطِل مناقصاتهم ومزايداتهم موقتا , لكنَّ احدا فيها لا يعاقب على هدر ملايين اللبنانيين .فهل تذكرون فروقات الاسعار التي بلغت العشرين مليون دولار للمتعهد الواحد في ملف النفايات بين المناقصة الاولى والثانية , وكيف فاز المتعهد نفسه بالمناقصة  وهل تذكرون فروقات اسعار  تلزيم السوق الحرة ؟ تذكروا جيدا لان احدا لن يذكركم.
الإعلان

يُقتل ابناؤها برصاص الزعران , فيغطى القتلة ويهرّبون , اما من يُعتقل منهم  فيتنعم بمماطلة قانونية تحميه من احكام عادلة. تذكروا جيدا جورج الريف , فقتله موثق بالصوت والصورة ولكن القضاء ما شافش حاجة.  

دولة قواها الامنية  delivery تتحرك صوب اصالة الى المطار لكي لا تنزعج الفنانة , وأحكامها القضائية عالسكين يا بطيخ , ولعل الافراج عن الفنانة اصالة  , غيرِ المقيمة في لبنان بسند اقامة, ابرز الامثلة على هذه الاحكام.
بين الدولة واللادولة لا مساومة , فالسلطة بمفاصلها كافة تعرف ان الدولة تهدم المخالفات ولا تحميها , تفتح ملفات الفساد ولا تغلقها , تعتقل الزعران والفاسدين ولا تتناول وجباتهم الغنية جدا , وتدخن سيغارهم الفاخر جدا جدا , ابحثوا عن صور اركان السلطة وحديثي النعمة على مواقع التواصل تكتشفون العجائب. 
بين الدولة واللادولة , على السلطة ان تختار , ففي عز الحرب لم ييأس اللبنانيون كما اليوم ,لم يخافوا كما اليوم, ولم يفقدوا الثقة بحكومة استعادةِ الثقة كما اليوم.
اما الlbci  والاكثرية الساحقة من اللبنانيين , فبين الدولة واللادولة , سيختارون الدولة , وبين قضاء العجلة والتهويل والتخويف, سيختارون الاستمرار في مكافحة الفساد , لانهم مثلما قال رئيس الجمهورية في خطاب القسم لن يسمحوا بتحويل اقصى احلامهم الى حقيبة سفر . 
الفيديوهات المقترحة
عرض المزيد
اخترنا لكم (7)
 
 
عرض المزيد
النشرة الإلكترونية
إشترك بالنشرة الإلكترونية لمتابعة ابرز التقارير المحلية والاقليمية والدولية
ارسل لنا صورة أو فيديو
شاركنا في صناعة الخبر عبر ارسال الصور و اشرطة الفيديو
تطبيقاتنا:
Designed by Code And Theory
Softimpact
Built by Softimpact