28 آب 2020 - 06:47
Back

فليكن الرئيس من خياركم

أيتها الشبيبة الثائرة المتأهّبة في خضمّ النار حولنا تحرق ما تبقّي لنا من وطن، أمام حكّام خرس وخبثاء يعيشون جميعهم في حالة إنكار مرضية، وكيف لا وهم يرون أمامهم دربين لا ثالث لهم، الموت أو الرحيل Lebanon, news ,lbci ,أخبار لبنان, مجلس النواب, الحكومة,رئيس الجمهورية,أيتها الشبيبة الثائرة المتأهّبة في خضمّ النار حولنا تحرق ما تبقّي لنا من وطن، أمام حكّام خرس وخبثاء يعيشون جميعهم في حالة إنكار مرضية، وكيف لا وهم يرون أمامهم دربين لا ثالث لهم، الموت أو الرحيل
episodes
فليكن الرئيس من خياركم
Lebanon News
أيتها الشبيبة الثائرة المتأهّبة في خضمّ النار حولنا تحرق ما تبقّي لنا من وطن، أمام حكّام خرس وخبثاء يعيشون جميعهم في حالة إنكار مرضية، وكيف لا وهم يرون أمامهم دربين لا ثالث لهم، الموت أو الرحيل.
 
فليكن الرئيس الذي يماحكون لاستخراجه في مسرحية ستكرر نفسها،فليكن من خياركم ومن اختياركم خارج تداولات صالونات الرؤساء السنة أو مطابخ الضبّاط إياهم.فليكن من خياركم واختياركم رجلا كان أو امرأة ،يرتضي أو ترتضي ان تمسك كرة اللهب مع فريق كامل من الوزراء الشباب المثقّف والحر من أي تبعية سوى ضميره، وعلى هذا المجلس "الأمر الواقع المذلّ" أن يقبل بهذا الخيار قسرا لأنه خيار الناس وعلى رئيس الجمهورية أن يرتضي ان كان حقا حريصا على هذا البلد.
الإعلان
 
خلاف ذلك نحن نتلهّى في مسرحية تجري أمام أعيننا قوامها هذا الطقم النيابي بأكمله يحاولون الالتفاف على كل دعوات الاصلاح التي يطالب بها الناس والمجتمع الدولي الذي ما زال حتى اللحظة يتطلّع الى مأساتنا ولا ندري متى ينفض يديه منّا لنُترك على هامش الأرض أرضا خاوية من أبنائها، ليس فيها سوى الدم والذل والعوز والمرض وحفنة من القادة إياهم يجترّون حرامهم وخزيهم الى أن تطويهم القبور الذليلة..
 
نحن نتلهّى بينما الوقت ينسلّ كالرمال من بين أصابع الناس وهي تلهث في هلع من الفاقة والمرض والموت المحيط بها يأتيها بوجوه عديدة،منها وجوه قذرة تتحرّك في الملمّات لتنجز ما أعتادت عليه: القتل وإشاعة الذعر بين الناس كي يردّونهم كالجرذان الى جحورهم.... ليحكموهم بالخوف كما حكموهم لعقود.
 
رئيس المجلس يولول بالمؤامرة على المجلس ويخيف الناس من الفراغ ،لكنّكم اخترتم لنا حكومة تابعة للتابعين عندكم وفشلت وسقطت،فما جدواكم إن كنتم ستعيدون المسرحية ذاتها؟؟؟
 
تريدون بقاء المجلس خوفا من الفراغ فتفضّلوا إن كنتم صادقين واختاروا حكومة من الشبيبة الثائرة ودعوها تحكم وتحاول وضع الوطن على سكة الإصلاح...
 
كلنا يعرف أنكم لن تفعلوا لأنكم كاذبون وخائفون ومراوغون لكننا وصلنا جميعا ألى آخر الطريقين : الرحيل أو الترحيل.
 
الساعة آتية لا ريب فيها.
 
 
 
*** إن الآراء الواردة في النص تعبّر عن وجهة نظر كاتبها وبالتالي فإن موقع الـ LBCI  لا يتحمّل تبعات ما قد يترتب عنها قانوناً.
 
*حفاظاً على حقوق الملكية الفكرية يرجى عدم نسخ ما يزيد عن 20 في المئة من مضمون الخبر مع ذكر اسم موقع الـ LBCI Lebanon News الالكتروني وارفاقه برابط الخبر Hyperlink تحت طائلة الملاحقة القانونية




الإعلان
إقرأ أيضاً