03 تشرين الأول 2019 - 05:10
Back

سرطان الثدي لا يُصيب النساء فحسب... ما هي أعراضه وطرق تشخيصه وعلاجه عند الرجال؟

لا يصيب سرطان الثدي النساء فحسب، والمشكلة تكمن في أنّ نسبة كبيرة من الرجال لا يعرفون أن سرطان الثدي يمكن أن يُصيبهم أيضاً. Lebanon, news ,lbci ,أخبار عوامل, أعراض, هرمون, علاج, تشخيص,سرطان الثدي لدى الرّجال,لا يصيب سرطان الثدي النساء فحسب، والمشكلة تكمن في أنّ نسبة كبيرة من الرجال لا يعرفون أن سرطان الثدي يمكن أن يُصيبهم أيضاً.
episodes
سرطان الثدي لا يُصيب النساء فحسب... ما هي أعراضه وطرق تشخيصه وعلاجه عند الرجال؟
Lebanon News
لا يصيب سرطان الثدي النساء فحسب، والمشكلة تكمن في أنّ نسبة كبيرة من الرجال لا يعرفون أن سرطان الثدي يمكن أن يُصيبهم أيضاً.
 
فلا شكّ أن هذا الورم الخبيث يُعتبر أكثر أنواع السرطان الذي يهدد حياة المرأة، إلّا أنّه يمكن أن يمثل تهديداً جدياً لفئة معينة من الرجال، لأنه لا يُكشف عندهم إلّا بعد وصوله إلى مرحلة متقدمة يصعب علاجها.
الإعلان
 
وسرطان الثدي هو من أنواع السرطانات النادرة والذي يتشكل في نسيج الثدي ويصيب رجلاً واحداً من كل 100 إلى 150 رجلاً، في المقابل فإن امرأة واحدة من أصل 10 تتعرض له خلال حياتها.

ما هي أعراض سرطان الثدي لدى الرجال؟

- تورم في أنسجة الثدي
- تغييرات جلدية في منطقة الثدي مثل التجعد، الاحمرار أو التقشير
- تغييرات في الحلمة

ما هي العوامل التي تزيد من خطر الإصابة بسرطان الثدي لدى الرجال؟

- التقدم في السن:
يزيد خطر الإصابة بسرطان الثدي لدى الرجال مع التقدم في السن. وغالباً ما يتم تشخيص سرطان الثدي لدى الذكور في الستينات.

- التعرض لهرمون الاستروجين: إذا كان الرجل يتناول عقاقير متعلقة بالإستروجين، مثل تلك المستخدمة للعلاج الهرموني لسرطان البروستات، يؤدي الى زيادة خطر الإصابة بسرطان الثدي.

- التاريخ العائلي: إن معاناة أحد أفراد العائلة المقربة من سرطان الثدي يجعل المرء أكثر عرضة للإصابة بالمرض.

- أمراض الكبد: بعض حالات مرض الكبد، مثل تليف الكبد، يمكن أن تقلل من الهرمونات الذكورية وتزيد الهرمونات الأنثوية لدى الرجال، ما يزيد من خطر الإصابة بسرطان الثدي.

- البدانة: ترتبط البدانة بمستويات أعلى من الاستروجين في الجسم، ما يزيد من خطر الإصابة بسرطان الثدي لدى الذكور.

- مشاكل الخصية أو الجراحة: يمكن أن يؤدي كل من إصابة الرجل بالتهاب الخصيتين أو خضوعه لعملية جراحية لإزالة الخصية إلى زيادة خطر إصابته بسرطان الثدي.

التشخيص والعلاج
لتشخيص سرطان الثدي لدى الرّجال، تُستخدم التقنيات عينها الّتي تُستخدم لدى المرأة كالفحوص الجسدية والتصوير الشعاعي للثدي وأخذ خزعات (فحص عينات من الأنسجة تحت المجهر).

وتطبّق العلاجات المستخدمة في علاج سرطان الثدي لدى النساء أيضاً كالجراحة والإشعاع والعلاج الكيميائي والعلاج البيولوجي والعلاج الهرموني.

وتجدر الإشارة إلى أنّ الفرق الأساسي هو أن الرجال المصابين بسرطان الثدي يستجيبون للعلاج الهرموني بشكل أفضل بكثير من النساء. فحوالى 90 بالمئة من الرجال الّذين يعانون من هذا المرض يملكون مستقبلات الهرمونات، وهذا يعني أن العلاج الهرموني يمكن أن يكون فعّالاً عند معظم الرّجال لعلاج سرطان الثدي.
 
مصدر
إقرأ أيضاً