LBCI
LBCI

رئيسة وزراء نيوزيلندا تتنحى عن منصبها... "ليس لدي ما يكفي من الطاقة"

منوعات
2023-01-19 | 10:05
مشاهدات عالية
شارك
LBCI
شارك
LBCI
Whatsapp
facebook
Twitter
Messenger
telegram
telegram
print
 رئيسة وزراء نيوزيلندا تتنحى عن منصبها... "ليس لدي ما يكفي من الطاقة"
Whatsapp
facebook
Twitter
Messenger
telegram
telegram
print
2min
رئيسة وزراء نيوزيلندا تتنحى عن منصبها... "ليس لدي ما يكفي من الطاقة"

رئيسة وزراء نيوزيلندا تتنحى عن منصبها

أصدرت رئيسة الوزراء النيوزيلندية جاسيندا أرديرن الخميس (19 يناير/كانون الثاني 2023) إعلانا صادما بأنها لم تعد قادرة على مواصلة قيادة البلاد وستتنحى في موعد أقصاه أوائل فبراير شباط ولن تسعى لإعادة انتخابها.
 
وقالت أرديرن (42 عاما) وهي تغالب دموعها إن الأعوام الخمسة والنصف التي أمضتها في رئاسة الوزراء كانت صعبة وإنها مجرد بشر وتحتاج إلى التنحي. 
 
وأضافت في مؤتمر صحفي "هذا الصيف كنت آمل أن أجد طريقة للاستعداد ليس فقط لعام آخر بل لولاية أخرى، لأن هذا هو ما يتطلبه هذا العام. لكن لم أتمكن من ذلك..لا أملك ما يكفي من الطاقة لأربع سنوات أخرى"..
 
وتابعت "أعلم أنه سيكون هناك الكثير من النقاش في أعقاب هذا القرار حول ما يسمى بالسبب 'الحقيقي'... الجانب الوحيد المثير للاهتمام الذي ستجدونه هو أنني، وبعد المرور بست سنوات من التحديات الكبيرة، بشر". "الساسة بشر. إننا نقدم كل ما في وسعنا، لأطول فترة ممكنة، ثم يحين الوقت. وبالنسبة لي، لقد حان الوقت".
 
ويُشار إلى أنّ أرديرن ظهرت على الساحة الدولية في عام 2017 عندما أصبحت أصغر رئيسة حكومة في العالم في سن 37. وأطلقت بشغف حملة من أجل حقوق المرأة ووضع حد لفقر الأطفال وعدم المساواة الاقتصادية في البلاد.
 
وبعد ثمانية أشهر من توليها رئاسة الوزراء، أصبحت ثاني زعيمة منتخبة تلد أثناء توليها المنصب، بعد رئيسة الوزراء الباكستانية بينظير بوتو. واعتبرها الكثيرون جزءا من موجة من القيادات النسائية صاحبات النهج التقدمي، مثل رئيسة الوزراء الفنلندية سانا مارين. وترسخ أسلوبها القيادي المتعاطف من خلال رد فعلها علىإطلاق النار في مسجدين في كرايستشيرش في عام 2019 والذي أسفر عن مقتل 51 شخصا وإصابة 40.
 
ونالت أرديرن استحسانا من الأطياف السياسية كافة لطريقة تعاملها مع جائحة كوفيد-19، إذ شهدت البلاد إجراءات من بين الأكثر صرامة في العالم لكنها أسفرت أيضا عن واحد من أقل معدلات الوفيات. ولكن شعبية أرديرن تضاءلت خلال العام المنصرم مع زيادة التضخم إلى أعلى مستوياته في 30 عاما تقريبا وارتفاع معدلات الجريمة.
 

آخر الأخبار

منوعات

جاسيندا أرديرن

رئيسة وزراء نيوزيلندا

استقالة

LBCI التالي
بيروت احتفلت بعيد الموسيقى على درج مار نقولا مع جمعية Rebirth Beirut
حمل الآن تطبيق LBCI للهواتف المحمولة
للإطلاع على أخر الأخبار أحدث البرامج اليومية في لبنان والعالم
Google Play
App Store
We use
cookies
We use cookies to make
your experience on this
website better.
Accept
Learn More