LBCI
LBCI

كانت تبلغ من العمر 16 عامًا عندما شُخصت بالليمفوما... إليكم قصة "البطلة" إيجيم أبريل أونوتمان (صور)

منوعات
2023-01-23 | 10:18
مشاهدات عالية
شارك
LBCI
شارك
LBCI
Whatsapp
facebook
Twitter
Messenger
telegram
telegram
print
كانت تبلغ من العمر 16 عامًا عندما شُخصت بالليمفوما... إليكم قصة "البطلة" إيجيم أبريل أونوتمان (صور)
Whatsapp
facebook
Twitter
Messenger
telegram
telegram
print
5min
كانت تبلغ من العمر 16 عامًا عندما شُخصت بالليمفوما... إليكم قصة "البطلة" إيجيم أبريل أونوتمان (صور)

إليكم قصة إيجيم أبريل أونوتمان، "البطلة" الّتي تمكنت من التغلب على مرض السرطان.

بينما هم يكافحون من أجل العلاج من السرطان، إستمتع أبطال قسم علاج السرطان بمستشفى أجيبادم بإسطنبول بنشاطات متعدّدة نظمتها المستشفى إحتفالا بالعام الجديد. قابلت إيجيم أبريل أونوتمان هؤلاء الأطفال في هذه المناسبة الخاصة من أجل الرفع من معنوياتهم وإعطائهم أملا في العلاج. تبلغ إيجيم من العمر 19 سنة، وقد تم تتويجها خلال سنة 2022 عارضة الأزياء التركية الأولى بعد العديد من النجاحات التي حققتها في عدة مباريات ومنافسات محلية وعالمية. سنوات قليلة قبل هذه الزيارة، كانت إيجيم مريضة في نفس المستشفى. تمّ تشخيص إصابتها بسرطان الغدد الليمفاوية عندما كانت تبلغ من العمر 16 عامًا... تحدثت عن تجربتها وما تشعر به في أعماق قلبها أثناء محاربتها للسرطان، وأعطت أيضًا رسائل مهمة جدًا للمرضى الصغار لتقوية عزيمتهم وحثّهم على التشبث بالحياة. إليكم تصريحات ورسائل إيجيم ووالدتها أيلين أرات وطبيبها البروفيسور جانكيز جانبولاط.

كانت هي الفائزة في مسابقة عارضات الأزياء التي نظمت في تركيا عام 2022، لكن القصة لم تبتدئ هنا. حصلت إيجيم على الجائزة الثالثة في مسابقة ملكة الجمال في باريس حائزة على لقب "ملكة المواهب الخارقة في العالم"، وهي طالبة في كلية الحقوق وتستعد لتسجيل أول ألبوم غناء لها كمطربة... عندما كانت إيجيم تبلغ من العمر 16 سنة تم تشخيص إصابتها بسرطان الغدد الليمفاوية، وهو سرطان شائع جدًا في مرحلة الطفولة. عندما لاحظ الأطباء سوادا غير طبيعي في تجويف صدرها أثناء إجراء فحص بالأشعة السينية لفهم مسببات السعال الدائم والتعرق الليلي. تم إحضار إيجيم إلى أخصائي أمراض الدم والأورام لدى الأطفال، البروفيسور جانكيز جانبولاط، الذي قام بتشخيص غصابتها بسرطان الغدد الليمفاوية في مرحلته الثالثة. في ذلك الوقت، كانت أعياد رأس السنة قريبة، فخطط البروفيسور جانكيز جانبولاط لبرنامج علاجي يتيح لها الاستمتاع بعطلة رأس السنة الجديدة مع أهلها؛ وبدأ العلاج المخطط له بعد أيام قليلة.

والدة إيجيم منحت القوة لإبنتها لتنتصر على السرطان

كأي أبوين، أيلين وكيفانتش أونوتمان شهدا أسوأ اللحظات التي مرّت بها إيجيم طوال فترة العلاج في المستشفى، لكنهم ظلوا يبتسمون دائمًا على الرغم من حزنهم الكبير. فقد غرسوا الأمل دائمًا في قلب إيجيم وتجنبوا تمامًا إظهار المشاعر السلبية أمامها. تمكنت والدتها من الحفاظ على ضحكاتها في غرفة المستشفى. "كنا دائمًا نرتاح بزيارة البروفيسور جانكيز لنا ولم نفقد أبدًا إيماننا بأننا سنهزم مرضها بقدرة الإله. لقد بذلنا دائمًا قصارى جهدنا للاستمرار في دعمها، كنت ألازمها في غرفة المستشفى، وادعمها بكل حب أثناء معاناتها من كل صعوبات العلاج الكيميائي والعلاج الإشعاعي. كنت أستخدم جهاز الكمبيوتر لقيام بأعمالي وأنا في غرفة المستشفى. حصلنا أيضا على دعم كبير من أصدقائنا وعائلتنا. كتا نلاحظ تقلص الورم تدريجيًا من خلال صور التصوير المقطعي بالإصدار البوزيتروني التي يتم إجراؤها بعد كل دورة علاج كيميائي، وفي النهاية تغلبنا على السرطان، وكنا جميعًا أبطالًا.

كانت إيجيم تتصرف مثل الكبار منذ طفولتها. لم يكن من الصعب عليها أن تتقبل حالتها، ولم تستسلم للمرض" تقول أيلين. لدى أيلين آرات رسالة مهمة جدًا لأسر المرضى الصغار: "في البداية، تشعر بالصدمة وتفكر في سبب حدوث ذلك لطفلك، ولكن الأطباء يساعدونك على تقبّل هذا الواقع والتركيز على حلول العلاج ؛ لأن الطب الحديث يخفي لنا مفاجآت جيدة. فلا تتساءل لماذا أنا؟ فتقبلك للأمر سيساعدك على التفكير بهدوء. يجب ألا تستسلموا أبدًا للسرطان ؛ يجب أن يبتسموا دائمًا وتجعلوا أطفالهم يبتسمون. لأن أطفالنا يستخدمون هذه الطاقة للتشبث بالحياة".

تَمسّكت بالعلاج، فوقّعت قصة نجاحها

وتقول إيجيم: "أعتقد أن المزاج الإيجابي والمعنويات العالية مهمة جدًا لمحاربة المرض"، التي لطالما أثرت أحلامها في حفاظها على حماسها في هذه المرحلة الصعبة. الآن، تشعر بالسعادة الحقيقية وتفخر بإنجازاتها بعد أن تغلبت على السرطان، وتستمتع بكل لحظة من حياتها. "لقد خلعت قفازات المنافسة لأصبح عارضة أزياء كما كنت أحلم بهذلك منذ أن كنت طفلة خلال فترة العلاج إلى حين إسترجعت صحتي بما يكفي لمتابعة طريق تحقيق أحلامي. خلال هذه المدّة اكتسبت الكثير من الوزن بسبب مكون الكورتيزون في العلاج ؛ كان وزني 84 كيلوغرام. لكني تمكنت من فقدان 24 كجم بفضل النظام الغذائي والتمارين الرياضية التي أعطتها لي طبيبة المستشفى، كما حصلت على تدريب عارضات أزياء في نفس الفترة.

سمعت عن مسابقة عارضات الأزياء التركية أثناء تعليمي وتدريبي في الأكاديمية النموذجية لعارضي الأزياء. فشاركت في المسابقة بناءً على دوافعي الشخصية وبتشجيع كبير من عائلتي. وأنا سعيدة بحصولي على الجائزة الأولى في تركيا. بعد ذلك، حصلت على الجائزة الثالثة في منافسة المواهب الخارقة في العالم في باريس. ما زلت عارضة أزياء، لكنني أيضًا طالبة في كلية الحقوق، وأريد أن أحصل على دبلوم في القانون. سيتم إنتاج ألبوم لي باللغة التركية قريباً بترتيب السيد أوزكان تورغاي، وسأغني أغنية بالغة البوسنية في هذا الألبوم. نظرًا لأنني أحب الموسيقى، غنيت في عروض نهاية العام لسنوات عديدة في المدرسة، حتى مع المرض. أحاول القيام بأعمال كثيرة لأنني أعلم قيمة الحياة". تعرب إيجسم، التي ولدت في الولايات المتحدة الأمريكية وتعيش في تركيا منذ أن كانت في الثالثة من عمرها، عن تقديرها للبروفيسور جانكيز جانبولات الذي منحها، إلى حد ما، فرصة حياة جديدة، وجميع الأشخاص الآخرين الذين ساعدوها على ذلك. "التغلب على هذا المرض كان صعبا"، وتضيف "أنا أقوم بإجراء فحص روتيني مرة واحدة في السنة من باب الإحتياط".

فرصة للإستمتاع معا بحفلة رأس السنة الجديدة

شارك الأطفال الذين يخضعون للعلاج ضد للسرطان وأولياء أمورهم في مستشفى أجيبادم في اسطنبول في حدث استثنائي؛ حفلة رأس السنة. قامت إدارة المستشفى بتنظيم هذا الحفل لمساندة الأطفال الذين يعانون من سرطانات الطفولة، مثل اللوكيميا والورم الليمفاوي وأورام الدماغ وساركوما الأنسجة الرخوة. كان هؤلاء الأبطال والبطلات الصغار يستمتعون بغناء الأغاني والمشاركة في الألعاب وبتناول مأكولات وكعكة رأس السنة التي تم تجهيزها خصيصا لهم في مطبخ المستشفى. استقبلوا عام 2023 بمشاركة المهرجين وشخصيات كارتونية وإيجيم أبريل التي قدمت لهم العديد من الهدايا وصعدت المسرح لتغني لهم.

إذا كنت ترغب في معرفة المزيد، فنحن نشجعك على التواصل مع مجموعة أجيبادم على: https://acibadem.ar/

 
 
 
 
 

آخر الأخبار

منوعات

قصة

إيجيم أبريل أونوتمان

البطلة

التغلب

مرض السرطان

الأطفال

مستشفى.

LBCI التالي
إنجاب الأطفال معضلة أمام الصينيين في ظل الضغوط الحياتية المتنامية
قصر باكنغهام يكشف تفاصيل احتفال تتويج الملك تشارلز الثالث
LBCI السابق
حمل الآن تطبيق LBCI للهواتف المحمولة
للإطلاع على أخر الأخبار أحدث البرامج اليومية في لبنان والعالم
Google Play
App Store