15 كانون الثاني 2021 - 01:33
Back

قيادات روحية وسياسية تجهد لتخطي تداعيات خطاب باسيل (الشرق الأوسط)

قيادات روحية وسياسية تجهد لتخطي تداعيات خطاب باسيل Lebanon, news ,lbci ,أخبار الراعي, السنيورة, عون,باسيل,قيادات روحية وسياسية تجهد لتخطي تداعيات خطاب باسيل
episodes
قيادات روحية وسياسية تجهد لتخطي تداعيات خطاب باسيل (الشرق الأوسط)
Lebanon News
أبدت مصادر مقرّبة من رؤساء الحكومة السابقين ارتياحها لمواقف القيادات الروحية والسياسية، وتحديداً المسيحية منها، بعدم الانجرار للسجال المترتِّب على اتهام رئيس الجمهورية ميشال عون للرئيس المكلف بتشكيل الحكومة الجديدة سعد الحريري بـ"الكذب"، وانضمام وريثه السياسي رئيس التيار الوطني الحر النائب جبران باسيل إلى الحملة المنظّمة التي قادها فريقهما السياسي، وقالت لـ"الشرق الأوسط" إن تواصلهم معهم تكثّف في اليومين الأخيرين في أعقاب القرار الذي اتخذه الرؤساء بالإجماع بتجاهل ما صدر عنهما، لقطع الطريق على مَن يحاول إغراق البلد في نزاعات مذهبية وطائفية.
الإعلان

ولفتت المصادر المقرّبة إلى أن رؤساء الحكومة السابقين تمكّنوا من تعطيل المحاولات الرامية إلى تطييف تشكيل الحكومة، وأطبقوا الحصار السياسي على مَن يراهن بأن لديه القدرة على استحضار حالة من الاصطفاف المذهبي؛ باعتبار أنه لم يعد له سوى هذا السلاح القاتل، لعله يعاود تعويم وضعه السياسي في الشارع المسيحي.

وفي سياق الاتصالات، علمت "الشرق الأوسط" أن الرئيس فؤاد السنيورة تواصل مع البطريرك الماروني بشارة الراعي، ومفتي الجمهورية اللبنانية الشيخ عبد اللطيف دريان، وبطريرك الكاثوليك جوزف عبسي، ومتروبوليت بيروت للروم الأرثوذكس المطران إلياس عودة، ونائب رئيس حزب القوات اللبنانية النائب جورج عدوان، وأن جميع الذين اتصلوا به أجمعوا على عدم الانجرار وراء المحاولات الهادفة إلى تطييف مسألة تشكيل الحكومة، التي ستؤدي إلى استنزاف ما تبقى من المؤسسات الدستورية في الوقت الذي يحرص الجميع على إعادة انتظام العمل فيها.
الإعلان
إقرأ أيضاً