06 أيلول 2021 - 00:10
Back

هل من مبرّر لعدم التأليف؟ (الجمهورية)

هل من مبرّر لعدم التأليف؟ Lebanon, news ,lbci ,أخبار ميقاتي,حكومة ,هل من مبرّر لعدم التأليف؟
episodes
هل من مبرّر لعدم التأليف؟ (الجمهورية)
Lebanon News
لاحظت اوساط سياسية مواكبة للاتصالات الحكومية، انّ الرأي العام لم يعد يأبه لبيانات ورمي مسؤوليات وتبريرات وأعذار من هنا أو من هناك، لأنّ ما يهمّه هو النتيجة.


وقالت هذه الاوساط لـصحيفة "الجمهورية"، انّ "المسؤولين يهتمون بكل شيء سوى بالهمّ الأساس، المتمثِّل بتأليف حكومة تضع حداً لهذه الأزمة وتعيد الطمأنينة إلى الناس. ولكن لا حياة لمن تنادي. وكأنّ سلطتهم غير مستمدة من الشعب، ولا يخشون المساءلة والمحاسبة، إلّا إذا كان رهانهم تطيير الانتخابات تجنباً لمحاسبة أكيدة، بعدما لمس الرأي العام انّ من انتخبهم يهتمون بمصالحهم وليس بمصلحته ومصلحة البلد.".
الإعلان

 

ولفتت المصادر، الى انّ البلاد تدخل اليوم في أسبوع إضافي من الفراغ، وأسبوع إضافي من الروايات والصيغ والبيانات والوعود الفارغة، التي لم تعد تهمّ الناس التي تُذلّ في كل جوانب حياتها وتفاصيلها، وذلك في ظل عملية إلهاء لا توصف، عن اجتماعات ووساطات ومبادرات وبث أجواء، وكأنّ المطلوب الوصول إلى الخراب ونقطة اللاعودة، لأنّ هناك من يريد كل شيء ويقايض حصته ونفوذه بمصير البلد وشعبه.
 
الإعلان
إقرأ أيضاً