29 كانون الثاني 2022 - 00:58
Back

السنّة مُستَفزَّون من هؤلاء... (الجمهورية)

اللقاء الذي عُقد بين دريان ميقاتي هدف الى تأكيد حضور الطائفة السنّية الفاعل Lebanon, news ,lbci ,أخبار السنّة, الحريري, ميقاتي,دريان,اللقاء الذي عُقد بين دريان ميقاتي هدف الى تأكيد حضور الطائفة السنّية الفاعل
episodes
السنّة مُستَفزَّون من هؤلاء... (الجمهورية)
Lebanon News
ذكرت صحيفة "الجمهورية" أن الوقائع الداخلية، السياسية بشكل عام، والسنّية على وجه الخصوص، بدأت تشي بتوجّه نحو التسليم بمغادرة الرئيس سعد الحريري الحياة السياسية كأمر واقع، واحتواء أي ارتدادات اوانعكاسات لقراره على المشهد السياسي بشكل عام وعلى المشهد السنّي بشكل خاص.

ويندرج في هذا السياق حضور المراجع السنّية السياسية والدينية في صدارة هذا المشهد، حيث أكدت مصادر مسؤولة في هذا الجانب لـ"الجمهورية" أنّ "المستويات السنّية السياسية والدينية مستفَزَّة من بعض أطراف الانقسام الداخلي، التي بدأت تتعامل مع المكوّن السنّي وكأنّه قد فقد توازنه وتفكّك واندثر، وذلك عبر مسارعتها الى الاستثمار على قرار الرئيس الحريري، ومحاولة وراثته، وكذلك وراثة تيار "المستقبل" وجمهوره وتسخيره كعنصر ملحق بها، وسوقه في الاتجاه الذي يخدم غاياتها السياسية والانتخابية".
الإعلان

وبحسب المصادر عينها، فإنّ اللقاء العاجل الذي عُقد في السرايا الحكومية بالأمس بين مفتي الجمهورية الشيخ عبد اللطيف دريان ورئيس الحكومة نجيب ميقاتي، هدف الى قطع الطريق على هذا المنحى المسيء للطائفة السنّية، والتأكيد على حضورها الفاعل والأساسي ودورها الأساس في الحياة السياسية، الذي لا يتأثر بأي عوامل، او محاولات لإضعافه او تنتقص منه سواء أكانت مقصودة او غير مقصودة.

وأشارت المصادر إلى انّ زيارة المفتي دريان الى السرايا الحكومية، تنطوي على استشعار لدقّة الوضع الذي استجدّ بعد قرار الرئيس الحريري، وضرورة وقف التفسيرات والتأويلات وأي محاولة لإرباك الساحة السنّية. 
الإعلان
إقرأ أيضاً