12 تموز 2022 - 23:42
Back

ما تردّد في الساعات الأخيرة الماضية حول ملف التأليف الحكومي ليس جديدا... (الجمهورية)

مصادر ميقاتي لـ"الجمهورية": الواضح حتى الآن أن لا انفراجة حكومية مرتقبة بعد انتهاء عطلة الاضحى Lebanon, news ,lbci ,أخبار عيد الاضحى, عون, ميقاتي,حكومة,مصادر ميقاتي لـ"الجمهورية": الواضح حتى الآن أن لا انفراجة حكومية مرتقبة بعد انتهاء عطلة الاضحى
episodes
ما تردّد في الساعات الأخيرة الماضية حول ملف التأليف الحكومي ليس جديدا... (الجمهورية)
Lebanon News
أكدت مصادر واسعة الإطلاع أن ما تردّد في الساعات الأخيرة الماضية حول ملف التأليف الحكومي ليس جديدا، وانّ ما قيل عن "اتصال أجراه الرئيس المكلف نجيب ميقاتي بالقصر الجمهوري طالباً موعداً للقاء الرئيس ميشال عون وانّ الجواب كان "دقيقتين ومنرِدّ خَبر"، ولكن حتى اللحظة لا يوجد رد على هذا الطلب، هو مجرد سيناريو قديم يتجدد الحديث عنه كل فترة.
الإعلان

وأوضحت هذه المصادر لـ"الجمهورية" أن هذه الرواية تكون قد ظهرت بُعَيد اللقاء الثاني بين عون وميقاتي عندما ابلغه رئيس الجمهورية يومها ما معناه "ان لم يكن هناك أي تطور نلتقي لاحقاً عندما يحصل هذا التطور وعندها أهلا وسهلا".

وكشفت المصادر العليمة بأجواء بعبدا لـ"الجمهورية" أنّ ميقاتي اتصل برئيس الجمهورية عشيّة عطلة عيد الاضحى وقبَيل مغادرته لبنان الى الخارج، وأبلغ اليه بعد أن تشاورا في عدد من القضايا المطروحة أنه سيمضي عطلة العيد خارج لبنان وعندما يعود يفترض أن يلتقيه، وبعدها تبادلا التهاني بالعيد.

وعلى هذه الوقائع بقيت الإتصالات بين عون ميقاتي عند هذه المعطيات في انتظار ان تتجدد عند عودة الرئيس المكلف من الخارج، بحسب صحيفة "الجمهورية".

ووصفت مصادر ميقاتي هذه الرواية بأنها من "التسريبات الخبيثة" التي يعمّمها مقرّبون من رئيس الجمهورية، قائلة انّ "المُستغرب عدم نَفيها لدى الدوائر المعنية في الرئاسة، وان الواضح حتى الآن ان لا انفراجة حكومية مرتقبة بعد انتهاء عطلة الاضحى، وانّ الامور متوقفة عند تقديم ميقاتي تشكيلته الحكومية الى رئيس الجمهورية الذي "يأخذ وقته" في درسها. وبَدا واضحاً من الاجواء أنّ الحديث عن استحقاق رئاسة الجمهورية يتقدّم على استحقاق تأليف الحكومة، رغم أهمية إنجاز الملف الثاني".
الإعلان
إقرأ أيضاً