02 أيلول 2021 - 14:16
Back

السيناتور ميرفي لـ "عشرين 30": استيراد النفط الإيراني يمكن أن يجعل لبنان عرضة للعقوبات..وحزب الله مهتم بإبقاء لبنان في أزمة

السيناتور ميرفي لـ "عشرين 30": استيراد النفط الإيراني يمكن أن يجعل لبنان عرضة للعقوبات..وحزب الله مهتم بإبقاء لبنان في أزمة Lebanon, news ,lbci ,أخبار السيناتور كريس,عضو مجلس الشيوخ الاميركي,السيناتور ميرفي لـ "عشرين 30": استيراد النفط الإيراني يمكن أن يجعل لبنان عرضة للعقوبات..وحزب الله مهتم بإبقاء لبنان في أزمة
episodes
السيناتور ميرفي لـ "عشرين 30": استيراد النفط الإيراني يمكن أن يجعل لبنان عرضة للعقوبات..وحزب الله مهتم بإبقاء لبنان في أزمة
Lebanon News

اعتبر عضو مجلس الشيوخ الاميركي السيناتور كريس ميرفي ان " للولايات المتحدة أسباب شخصية وأسباب سياسية لدعم نجاح لبنان"، لافتًا الى انه "لكي يتمكن الشعب اللبناني من الخروج من هذه الأزمة يحتاج إلى حكومة كما تحتاج الولايات المتحدة إلى رئيس وزراء للتحدث والتفاوض معه".

 

وقال السيناتور ميرفي  في حديث لبرنامج "عشرين 30" على الـ LBCI  انه "على المدى القصير لا خيار لدينا سوى أن نثق بأن النخب السياسية القائمة ستكون قادرة على إنقاذ لبنان من الأزمة، وسيتم تشكيل حكومة وسيكون فيها العديد من الأسماء المألوفة حيث سيتعين عليهم بدء عملية الإصلاح".

 

 

واضاف " جئنا الى لبنان حاملين رسالة قوية حول أهمية الانتخابات المقبلة في العام 2022 للبنان، حيث ستتاح الفرصة للناخبين لانتخاب قيادة جديدة وبعض الوجوه الجديدة ولكن فقط إذا حصلت الانتخابات في الوقت المحدد واذا كانت آمنة ".

 

ورأت ان "الولايات المتحدة الأميركية لديها نفوذ فنحن أكبر دولة مانحة للمساعدات الاقتصادية والعسكرية للبنان".

 

وقال انه "عند زيارتنا للبنان نسمع القادة اللبنانيين يلقون مشاكل البلاد على الآخرين وعلى الدول الأخرى، وفي بعض الأحيان يتظاهر السياسيون بأنهم مجرد بيادق في لعبة شطرنج سياسية واسعة، ولكن هذا الأمر ليس صحيحًا".

 

ولفت الى انه " يمكن للبنان أن ينقذ نفسه ويمكن لقادته ان يشكلوا حكومة كما يمكنهم البدء بعملية الإصلاح وستساعدهم الولايات المتحدة الأميركية تجمعهم مع صندوق النقد الدولي ".

 

واشار الى ان" رسالتنا في زيارتنا للبنان هي إذا لم يتم تشكيل حكومة ولم تعتمد إصلاحات فسيكون إقناع دافعي الضرائب الأميركيين أصعب بمواصلة إرسال الأموال إلى بلد يرفض مساعدة نفسه".

 

وأكّد " الرئيس عون قال في الاجتماع الأول هذا الصباح إنه يتوقع تشكيل حكومة بحلول نهاية الأسبوع".

 وقال "نحن نتفهم أن جميع الأطراف ستحتاج إلى تقديم بعض التنازلات لتحقيق ذلك وسمعنا أن الحكومة ستتشكل بحلول نهاية الأسبوع".

 

وفي ما يخصّ العقوبات الأميركية على المسولين اللبنانيين، قال "لا أعتقد أنه هناك الآن أي عقوبات وشيكة على المسؤولين اللبنانيين".

 

واوضح بالقول " لدى الولايات المتحدة قانون يسمح للإدارة بمعاقبة المسؤولين الفاسدين في الخارج، من الواضح أننا قلقون للغاية بشأن الفساد في البلدان التي تعد فيها الولايات المتحدة الأميركية لاعب مساعد أساسي ويبقى هذا الأمر أداة تحت تصرف إدارة بايدن".

 

 

واضاف "علينا ابتكار بعض الطرق للمساعدة على زيادة أجور الجيش اللبناني ومن غير المقبول أن يتقاضى هذا الجيش أجوراً أقل من اجور عناصر حزب الله".

 

وعن السفن الايرانية، والعقوبات المحتملة، قال السيناتور ميرفي:" يمكن أن يجعل استيراد النفط الإيراني لبنان عرضة للعقوبات، والناقلات الإيرانية هي فرصة لإيران للاستعراض، وهو حل ليس بطويل الأمد لما يعاني منه الاقتصاد الإيراني ".

 

 

واشار الى ان " حزب الله مهتمًا بإبقاء هذا البلد في أزمة ".

 

وشدد على ان "مصلحتنا هي صحة لبنان واستقراره على المدى الطويل، ويبدأ هذا الأمر بحكومة لذلك أعتقد أن الولايات المتحدة الأميركية ستقود العمل مع صندوق النقد الدولي لتقديم حزمة دعم طويلة الأجل تسمح بمعالجة أزمة الوقود لكن يجب تشكيل حكومة أولًا ".

 

 

ولفت الى ان " القصة التي يقدمها أعداء الولايات المتحدة بأننا نقف بطريقة ما في طريق نجاح لبنان، هي كذبة كاملة وصريحة وسنستمر في كوننا أكبر مؤيد ومشجع لهذا البلد، ولهذا السبب نحن هنا لمحاولة حث هذا البلد على إجراء الإصلاحات"، مشيرا الى انه "من الأسهل بكثير تقديم التمويل الأميركي إلى لبنان، إذا كان لديه حكومة ذات صلاحيات للعمل معها، وهذا هو الغرض من زيارتنا للتشجيع على تشكيل تلك الحكومة ".

 

وقال ميرفي لـ "عشرين 30""تحدثنا اليوم عن الطريقة التي يمكن بها لوزارة الداخلية ووزارة العدل اتخاذ خطوات للتأكد من أن تكون هذه الانتخابات حرة وآمنة، من الواضح أننا سنكون على استعداد لتقديم المراقبين وأي خبرة ومساعدة فنية مطلوبة للتأكد من عدم تهديد أحد للابتعاد عن أماكن الاقتراع ".

 

 

 

 

 

الإعلان
الإعلان
إقرأ أيضاً