13 تموز 2022 - 00:47
Back

الرئيسان الأميركي والمكسيكي يتّفقان على التعاون لمواجهة أزمتي الهجرة والتضخم

الرئيسان الأميركي والمكسيكي يتّفقان على التعاون لمواجهة أزمتي الهجرة والتضخم Lebanon, news ,lbci ,أخبار المكسيك,أميركا ,الرئيسان الأميركي والمكسيكي يتّفقان على التعاون لمواجهة أزمتي الهجرة والتضخم
episodes
الرئيسان الأميركي والمكسيكي يتّفقان على التعاون لمواجهة أزمتي الهجرة والتضخم
Lebanon News
تجاوز الرئيسان الأميركي جو بايدن والمكسيكي أندرس مانويل لوبيز أوبرادور خلافاتهما الماضية واتّفقا خلال قمّة في البيت الأبيض الثلاثاء على "رصّ الصفوف" لمواجهة أزمة الهجرة المستفحلة على الحدود بين البلدين والتضخّم الاقتصادي.
 
وإذ شدّد الرئيس الأميركي على ضرورة معالجة الهجرة بصفتها "تحدّياً مشتركاً"، وصف المكسيك بأنّها "شريك متساوٍ" مع الولايات المتّحدة.
الإعلان

وقال بايدن إنّ إدارته بصدد استكشاف سبل عبور المهاجرين قانونياً من المكسيك وأميركا الوسطى للعمل في بلاده، مشيراً إلى أنّ السلطات الأميركية منحت العام الماضي 300 ألف مكسيكي تأشيرات موقتة للعمل في الولايات المتحدة. ووصف بايدن نظيره المكسيكي بـ"الصديق" و"الشريك"، مشدّداً على ضرورة مكافحة الاتجار بالبشر.
  
وفي بيان مشترك، أصدره البيت الأبيض عقب القمة، قال الرئيسان إنّ هذه المأساة "ستزيدنا تصميماً على التصدّي لشبكات التهريب التي تفترس المهاجرين لجني مليارات الدولارات، وعلى تكثيف جهودنا لمعالجة جذور الهجرة". 

وأضاف البيان أنّ المكسيك تعهّدت المساهمة خلال الفترة الممتدة بين 2022 و2024 بمبلغ 1.5 مليار دولار لتمويل البنى التحتية الحدودية بين البلدين.
 
من جهته، دعا الرئيس المكسيكي إلى "برنامج جريء" من أجل التصدي لمشاكل الهجرة، داعيا الولايات المتحدة التي تعاني نقصا في اليد العاملة إلى السماح لمزيد من العمال المكسيكيين والوافدين من أميركا الوسطى من أصحاب المهارات بدخول البلاد "لدعم" اليد العاملة فيها.

وقال لوبيز أوبرادور "لا غنى" عن تسوية أوضاع مهاجرين "عاشوا وعملوا لسنوات بنزاهة كبيرة ويساهمون في تنمية هذه الأمة العظيمة".
 
الإعلان
إقرأ أيضاً