30 تموز 2022 - 23:38
Back

يونيسف: آلاف الأطفال أجبروا على مغادرة قراهم في شرق الكونغو الديمقراطية

يونيسف: آلاف الأطفال أجبروا على مغادرة قراهم في شرق الكونغو الديمقراطية Lebanon, news ,lbci ,أخبار الكونغو الديمقراطية, الأطفال,يونيسف,يونيسف: آلاف الأطفال أجبروا على مغادرة قراهم في شرق الكونغو الديمقراطية
episodes
يونيسف: آلاف الأطفال أجبروا على مغادرة قراهم في شرق الكونغو الديمقراطية
Lebanon News
أعلنت منظمة الأمم المتحدة للطفولة يونيسف أن آلاف الأطفال أجبروا على مغادرة قراهم في شرق جمهورية الكونغو الديمقراطية حيث يدور نزاع بين قوات الأمن الكونغولية وجماعة إم 23 المسلحة.
      
وذكرت يونيسف في بيان، أنه منذ آذار، "أُجبر أكثر من 190 ألف شخص، نصفهم أطفال، على مغادرة قراهم باتجاه أراضي روتشورو ونييراغونغو".
الإعلان
 
قال غرانت ليتي، ممثل يونيسف، السبت بعد مهمة له في روتشورو في مقاطعة كيفو الشمالية: "آلاف الأطفال معرضون للخطر ولديهم وصول محدود للغاية إلى الخدمات الاجتماعية الأساسية الضرورية لبقائهم على قيد الحياة في هذه الأزمة التي يُرجح أن تستمر لأن العائلات مترددة في العودة إلى قراها".
      
وزار غرانت ليتي مؤخرًا منطقة روتشورو حيث التقى بمجتمع النازحين، وفقًا لوكالته. ففي منطقة كالينغيرا، على سبيل المثال، ازداد عدد النازحين "بأكثر من الضعف" مقارنة بالسكان المحليين.
      
وذكرت يونيسف أن "العائلات النازحة والعائلات المضيفة بحاجة ماسة إلى الطعام والمستلزمات المنزلية، فضلاً عن المساعدة الصحية والمياه والنظافة والصرف الصحي".
      
وتعتقد وكالة الأمم المتحدة أن المساعدات الإنسانية بطيئة في الوصول بينما تستمر الاحتياجات في الزيادة بشكل مقلق.
      
وقالت الوكالة: "بسبب نقص المساعدة، يضطر بعض النازحين إلى العودة إلى قراهم الأصلية الواقعة في مناطق غير مستقرة بين مواقع المتحاربين. ولا بد من التحرك الآن لمنع حدوث زيادة كبيرة في حالات الأطفال الذين يعانون سوء تغذية حادا".
      
و"ام 23" تمرّد سابق تهيمن عليه اتنية التوتسي، وكانت قد تكبّدت هزيمة أمام الجيش في العام 2013. وعاودت حمل السلام في نهاية العام الماضي، متهمة كينشاسا بعدم احترام الاتفاق حول تسريح مقاتليها وإعادة دمجهم. وتتهم الكونغو الديمقراطية رواندا بدعم المتمرّدين، الأمر الذي تنفيه الاخيرة. 
الإعلان
إقرأ أيضاً