31 آب 2022 - 01:36
Back

غارة جوية على ميكيلي عاصمة إقليم تيغراي الإثيوبي

غارة جوية على ميكيلي عاصمة إقليم تيغراي الإثيوبي Lebanon, news ,lbci ,أخبار إثيوبيا, تيغراي, ميكيلي,غارة جوية,غارة جوية على ميكيلي عاصمة إقليم تيغراي الإثيوبي
episodes
غارة جوية على ميكيلي عاصمة إقليم تيغراي الإثيوبي
Lebanon News
استهدفت غارة جوية ليل الثلاثاء - الأربعاء مدينة ميكيلي، عاصمة إقليم تيغراي في شمال إثيوبيا، بحسب ما أعلن المتمرّدون الذين يسيطرون على الإقليم ومسؤول في مستشفى محلّي.
      
وفي تغريدة على تويتر قال غيتاتشو رضا، المتحدّث باسم السلطة التابعة للمتمردين في تيغراي، إنّ "غارة ليلية بطائرة بدون طيار استهدفت ميكيلي"، مؤكّداً أنّه "لا توجد أهداف عسكرية" في الموقع المستهدف.
الإعلان
     
بدوره، أكّد الطبيب كيبروم غبريسيلاسي، رئيس المستشفى الرئيسي في ميكيلي، في تغريدة على تويتر أنّ "غارة بطائرة بدون طيار في ميكيلي، قرابة منتصف الليل" أدّت إلى سقوط "ضحايا نقلوا إلى المستشفى"، من دون أن يحدّد عددهم.
     
ويُمنع على الصحافيين الوصول إلى شمال إثيوبيا، مما يجعل التحقّق من صحّة المعلومات بشكل مستقلّ أمراً غير ممكن، بحسب ما ذكرت وكالة "فرانس برس".
     
كذلك، فإنّ شبكات الهاتف المحمول والإنترنت في هذه المناطق متضرّرة أو مقطوعة.
      
وتعذّر في الحال الاتصال بمكتب الإعلام التابع للحكومة الإثيوبية للحصول منه على تعليق على هذه الأنباء.
     
وبعد هدنة استمرّت خمسة أشهر، تجدّدت المعارك في 24 آب بين الجيش الفدرالي ومتمردي تيغراي مع تبادل الطرفين الاتهامات بإشعال المواجهات.
      
وكان المتمردون أعلنوا الثلاثاء أنّهم لا يزالون منفتحين على إجراء مفاوضات مع الحكومة الفدرالية، لكنّهم في الوقت نفسه عازمون على مواصلة التقدم في شمال إثيوبيا ما دامت التعزيزات العسكرية الحكومية تشكّل "تهديداً" لمنطقتهم.
      
وأفادت مصادر دبلوماسية وإنسانية وشهود عيان لوكالة "فرانس برس" بأنّ المتمرّدين تقدّموا في الأيام الأخيرة حوالى خمسين كلم جنوب حدود تيغراي، داخل منطقة أمهرة المجاورة، وكذلك جنوب شرق منطقة عفر.
     
وبعد هزيمتهم أمام الجيش الفدرالي في تشرين الثاني 2020، استعاد متمردو تيغراي منتصف 2021 السيطرة على غالبية المنطقة إثر هجوم مضادّ جعلهم يقتربون من العاصمة أديس أبابا.
الإعلان
إقرأ أيضاً