16 أيلول 2022 - 09:56
Back

أول لقاء مباشر بين الرئيسين الصيني والإيراني...

رئيسي: ايران لن تنحني أمام "عنجهية الولايات المتحدة" Lebanon, news ,lbci ,أخبار الولايات المتحدة, الصين, ايران, شي جينبينغ,إبراهيم رئيسي,رئيسي: ايران لن تنحني أمام "عنجهية الولايات المتحدة"
episodes
أول لقاء مباشر بين الرئيسين الصيني والإيراني...
Lebanon News
أكّد الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي لنظيره الصيني شي جينبينغ اليوم، أن بلاده لن تنحني أمام "عنجهية الولايات المتحدة"، وذلك في أول لقاء مباشر بينهما.
      
وقال رئيسي وفق بيان صدر عن الرئاسة أن "الجمهورية الإسلامية الإيرانية لن تتراجع أمام عنجهية الولايات المتحدة الآمرة".
      
الإعلان
ويأتي الاجتماع على هامش قمة منظمة شنغهاي للتعاون التي تستضيفها أوزبكستان، بعد أيام على تحذير الاتحاد الأوروبي من أن مفاوضات إعادة إحياء اتفاق 2015 النووي بين إيران والقوى الكبرى يطغى عليها "الجمود". 
     
وتعد الصين طرفا في المحادثات متعددة الأطراف (إلى جانب فرنسا وألمانيا وبريطانيا وروسيا والولايات المتحدة) الرامية لإعادة إحياء الاتفاق.
 
وقال رئيسي: "لم تتوقف الجمهورية الاسلامية الارانية رغم السلوكيات العدائية واستطاعت أن تواصل نهج النمو والرقي والتقدم".
      
كما دعا إلى تعزيز العلاقات الاقتصادية مع الصين في قطاعات "النفط والطاقة والنقل والزراعة والتجارة والاستثمار".
      
وشكر الصين على دعمها مساعي إيران لنيل عضوية كاملة في منظمة شنغهاي للتعاون.
      
وأثناء خطابه أمام القمة، قال رئيسي: "لا شك أن الأحادة الآمرة هدفها عرقلة مسار التنمة من جانب الدول المستقلة".
      
ودعا منظمة شنغهاي للتعاون إلى "مواجهة الأحادة والعقوبات الظالمة" بوسائل تشمل إقامة "تجارة مستدامة بين الدول الأعضاء لهذه المنظمة".
      
وتقدّمت إيران، وهي واحدة من أربع دول تتمتع بدور مراقب في المنظمة، بطلب عضوية كاملة العام 2008، لكن مساعيها واجهت عقبات نتيجة العقوبات التي فرضتها عليها الأمم المتحدة والولايات المتحدة على خلفية برنامجها النووي.
      
ورفضت دول عدة في منظمة شنغهاي للتعاون انضمام دولة خاضعة لعقوبات دولية، وهو وضع بات حاليا ينطبق على روسيا أيضا.
      
وخلال مؤتمر في طاجيكستان في أيلول العام الماضي، أيّد أعضاء المنظمة انضمام إيران مستقبلا.
 
وقال وزير الخارجية الإيرانية حسين أمير عبداللهيان في تغريدة الأربعاء إنه وقّع وثائق في سمرقند مرتبطة بعضوية إيران.
الإعلان
إقرأ أيضاً