05 تشرين الثاني 2022 - 16:13
Back

تفجير انتحاري يستهدف معسكرا تدريبيا للجيش الصومالي

تفجير انتحاري يستهدف معسكرا تدريبيا للجيش الصومالي Lebanon, news ,lbci ,أخبار صومال, جيش, معسكرا تدريبيا,انتحاري,تفجير انتحاري يستهدف معسكرا تدريبيا للجيش الصومالي
episodes
تفجير انتحاري يستهدف معسكرا تدريبيا للجيش الصومالي
Lebanon News
استهدف انتحاري معسكرا تدريبيا للجيش في الصومال السبت في هجوم تبنته حركة الشباب أسفر عن سقوط ضحايا، وفق ما أعلن مسؤول عسكري، بعد أسبوع على مقتل 116 شخصا في انفجارين متزامنين.
 
ويأتي الهجوم على المعسكر الواقع في مقديشو بينما تكثّف الحكومة حربها ضد الإسلاميين المتطرفين الذين قادوا تمرّدا بدأ قبل 15 عاما في الدولة المضطربة الواقعة في منطقة القرن الإفريقي.
الإعلان
     
وفجّر الانتحاري نفسه في معسكر "نعنع" للمجنّدين في الجيش، وفق ما أفاد المسؤول العسكري أدن ياري فرانس برس.
 
وأكد سقوط بعض الضحايا في أوساط المدنيين والمجنّدين الجدد، مضيفا بأن التحقيقات ما تزال جارية.
 
بدورها، ذكرت وكالة "صونا" الصومالية الرسمية للأنباء بأن الانفجار وقع عند مدخل المعسكر، مشيرة إلى سقوط عدد من الضحايا المدنيين.
 
وأفاد شهود عيان بأنهم شاهدوا عدة سيارات إسعاف تصل إلى موقع الهجوم.
 
وقال فرح موز، وهو أحد سكان مقديشو، لفرانس برس: "أغلق الجيش المنطقة ولا يمكن الوصول إلى المعسكر لكنني.. رأيت عدة سيارات إسعاف تهرع إلى المكان وتخرج وهي تنقل ضحايا، لا يمكنني تحديد عددهم".
 
ولم يصدر أي بيان رسمي من الحكومة عن الهجوم الذي تبنته حركة الشباب.
     
كثّفت الحركة المرتبطة بتنظيم القاعدة هجماتها في الصومال منذ تولى الرئيس حسن شيخ محمود السلطة في أيار وتعهّد بحرب شاملة ضد الجهاديين. 
     
وأعلنت وزارة الإعلام الجمعة بأن الجيش قتل أكثر من 100 مقاتل من الحركة في عملية في ولاية هيرشابيل.
     
والسبت الماضي، نفّذ عناصر حركة الشباب تفجيرين متزامنين استهدفا وزارة التعليم، في اعتداء اعتُبر الأكثر دموية في البلاد منذ خمس سنوات.
     
ووقع الهجوم في التقاطع نفسه حيث انفجرت شاحنة مفخخة في 14 تشرين الأول 2017، ما أسفر عن مقتل 512 شخصا وإصابة أكثر من 290 بجروح، في الاعتداء الأكثر دموية في الصومال.
     
تحاول الحركة الإطاحة بالسلطات الهشة المدعومة من الخارج منذ 15 سنة تقريبا.
     
واضطر مقاتلوها إلى الانسحاب من العاصمة الصومالية عام 2011 إلا أن الحركة لا تزال تسطير على أجزاء واسعة من الأرياف وتواصل شن هجمات دامية على أهداف مدنية وعسكرية وسياسية.
 
الإعلان
إقرأ أيضاً