20 آذار 2020 - 23:59
Back

صرامة في الإجراءات الوقائية في سوريا... هل من إصابات بكورونا؟ (الأخبار)

صرامة في الإجراءات الوقائية في سوريا... Lebanon, news ,lbci ,أخبار كورونا,سوريا,صرامة في الإجراءات الوقائية في سوريا...
episodes
صرامة في الإجراءات الوقائية في سوريا... هل من إصابات بكورونا؟ (الأخبار)
Lebanon News
لا إصابات في سوريا حتى اللحظة، مهما تكاثرت الشائعات. الكلام ليس نقلاً عن مسؤولين تنقصهم الشفافية إجمالاً، بل يؤكّده ممثّلو "منظّمة الصحّة العالمية". الإجراءات الحكومية هي الأكثر صرامة منذ سنوات، في محاولة للوقاية من وباء "كورونا" الذي ضرب كل دول الجوار، بحسب "الأخبار".
الإعلان

 ليس الحصار الاقتصادي على سوريا وحده ما حوّل أيام سوريي الداخل إلى حبس كبير، ولا إغلاق الحدود البرّية الذي بادر إليه الجانب اللبناني لحصر انتشار فيروس كورونا الذي خلّف في البلد الجار إصابات ووفيات. بل هي سلسلة قرارات جديدة اتخذتها الحكومة السورية لمنع وصول الوباء العالمي إلى البلاد، جعلت من هذا الحبس محموداً، مع قلّة تذمر وشكوى رغم الأحوال المعيشية الصعبة. هكذا، يكون الحصار نقطة "إيجابية"، للمرّة الأولى، مع ما فرضه من قطيعة مع شركات الطيران وسياح كان يحتمل أن يتسبّبوا في تدفّق الفيروس إلى البلاد التي تعاني ما تعانيه صحياً وطبياً.

وأكد مدير صحّة ريف دمشق ياسين نعنوس لـ"الأخبار" أن 40 من الطلاب السوريين وعائلاتهم نُقلوا لدى عودتهم إلى مركز إقامة مؤقتة تحت إشراف طبّي لمدة 14 يوماً. وجاءت نتائج التحاليل المخبرية سلبية. كما كان ممثّل "منظمة الصحة العالمية" واضحاً، في تصريح قبل أيام، بعدم وجود أي حالة حتى اللحظة، وسط مساعدة المنظّمة للكوادر الصحّية السورية من خلال تأمين المعدات والتحاليل اللازمة.
إقرأ أيضاً