13 كانون الثاني 2021 - 09:32
Back

دراسة تكشف... بكتيريا الأمعاء تلعب دوراً في محاربة فيروس كورونا

أظهرت دراسات جديدة أن ميكروبيوم أمعاء الشخص قد يلعب دورًا في محاربة عدوى فيروس كورونا Lebanon, news ,lbci ,أخبار دراسة, فيروس كورونا, بكتيريا,ميكروبيوم الأمعاء,أظهرت دراسات جديدة أن ميكروبيوم أمعاء الشخص قد يلعب دورًا في محاربة عدوى فيروس كورونا
episodes
دراسة تكشف... بكتيريا الأمعاء تلعب دوراً في محاربة فيروس كورونا
Lebanon News
أظهرت دراسات جديدة أن ميكروبيوم أمعاء الشخص قد يلعب دورًا في محاربة عدوى فيروس كورونا والوقاية من أعراض كوفيد -19 الشديدة.

وبحسب المعلومات، فإن كل شخص لديه مجموعة فريدة من البكتيريا في أمعائه والتي تلعب مجموعة متنوعة من الأدوار، بما في ذلك في تعديل الاستجابة المناعية.

ووجد بحث قامت به جامعة هونغ كونغ الصينية أن الأشخاص الذين يعانون فيروس كورونا لديهم تركيبة ميكروبيوم "متغيرة بشكل كبير".
الإعلان

ووجد بحث منفصل من كوريا الجنوبية أن الأشخاص الذين يعانون ضعف أداء الأمعاء هم أكثر عرضة للإصابة بـ Covid-19 الشديد، لأن نقص الميكروبات السليمة يجعل من السهل على الفيروس إصابة الخلايا في الجهاز الهضمي.

وقام الفريق من هونغ كونغ بفحص الدم والبراز وسجلات المرضى الخاصة بـ100 مريض في المستشفى وجميعهم مصابين بـCovid-19، وذلك بين شباط وأيار عام 2020، وقدم 27 من هؤلاء المرضى أيضًا عينات بعد 30 يومًا على زوال العدوى.

كذلك، جمع الباحثون أيضًا عينات من 78 شخصًا غير مصابين بكورونا والذين كانوا يشاركون في دراسة حول الميكروبيوم قبل الوباء.

وخلصت الدراسة إلى أن ميكروبيوم الأمعاء قد يكون متعلقاً بـ"حجم شدة فيروس كورونا من خلال تعديل الاستجابات المناعية للمضيف".

ووجد مؤلفو الدراسة أن مرضى كورونا لديهم مستويات مستنفدة من العديد من بكتيريا الأمعاء المعروفة بتعديل الاستجابة المناعية للشخص.

واللافت أن التغييرات في التركيب البكتيري استمرت لمدة شهر على الأقل بعد زوال الفيروس.

مصدر

الإعلان
إقرأ أيضاً