23 آذار 2020 - 16:39
Back

مخاتير المية ومية: نتمنى من كل من وصلت اليه هذه المعلومة المفبركة اعتبارها وسيلة فتنة...

مخاتير المية ومية: نتمنى من كل من وصلت اليه هذه المعلومة المفبركة اعتبارها وسيلة فتنة... Lebanon, news ,lbci ,أخبار انطوان حايك,الميةومية,مخاتير المية ومية: نتمنى من كل من وصلت اليه هذه المعلومة المفبركة اعتبارها وسيلة فتنة...
episodes
مخاتير المية ومية: نتمنى من كل من وصلت اليه هذه المعلومة المفبركة اعتبارها وسيلة فتنة...
Lebanon News
بعد التداول بصورة تظهر أن المحامي انطوان سعد نشرها معلّقاً بأن عائلة انطوان حايك رفعت العلم الاسرائيلي استعدادا لاستقبال المعزين، عاد وأوضح عبر فايسبوك أن "هذه التغريدة ليست صادرة عنه بل من يريدون تحليل الدم ، هم فقط هنا لأن الدولة ليست هنا". 

وكان صدر بيان عن مخاتير المية ومية أوضحوا خلاله أن هذه الصورة  قديمة وهي من داخل فلسطين عام ٢٠١٦، وجاء فيه: "لقد تفاجأت المية ومية في صباح الامس بعملية قتل احد ابنائها داخل محله في وسط البلدة من قبل مجهولين بكاتم صوت وقد فر الفاعل الى جهة مجهولة. القوى الامنية اجرت اللازم ولا تزال تتابع التحريات والاستقصاءات لمعرفة الفاعل والاسباب. ان المجنى عليه احد متقاعدي قوى الامن الداخلي يعمل حاليا في البناء قد سبق وطرح اسمه في ملف سجن الخيام ونفذ محكوميته منذ اكثر من ٢٥سنة وعاد وتابع خدمته في قوى الامن الى ان تسرح وتقاعد برتبة معاون اول."
الإعلان

وأضاف البيان: "بتاريخ اليوم شيعته البلدة حسب الطقوس المسيحية ولكن من دون تجمعات أو تقبل التعازي بسبب الكورونا. ولكن للاسف الشديد نفاجأ باسم غريب عن البلدة وعن معارفها يدعي حرصه على دم ابننا وينزل اعلاناً على صفحته الخاصة عارٍ عن الصحة تماما لجهة الصورة او الكتابة مستخدماً صورة قديمة من داخل ارض فلسطين المحتلة عام ٢٠١٦. بناء لما تقدم ومنعا للاخذ في الاشاعات المغرضة بحق البلدة واهلها نتمنى من كل من وصلت اليه هذه المعلومة المفبركة اعتبارها وسيلة فتنة بحقنا. ونترجى من السلطات اللبنانية القضائية والعسكرية اجراء المقتضى القانوني بحق صاحب الاعلان ومن يراه شريكا او محرضا".

وصدر بيان آخر عن اهالي بلدة المية ومية قالوا فيه: "اننا في المية ومية ندين لله وللبنان فقط ونرفع علم لبنان دون سواه، وإن من يدعي اسم انطوان سعد ويروج الاكاذيب لا علاقة لنا به لا من قريب و لا من بعيد، وكل ما ورد على لسانه هو محض افتراء وعار عن الصحة ونتمنى ان يتقوا الله في شعبه".
 
 
 

 

إقرأ أيضاً