22 تشرين الثاني 2020 - 13:49
Back

مقدمة النشرة المسائية 22-11-2020

مقدمة النشرة المسائية Lebanon, news ,lbci ,أخبار LBCI,النشرة المسائية,مقدمة النشرة المسائية
episodes
استمتع بمشاهدة فيديوهاتنا عبر الانترنت
المزيد من التفاصيل حول حزمات مشاهدة الفيديوهات عبر الانترنت
إشترك الآن
تسجيل الدخول
Lebanon News
بدعة تسميات الوزارات في لبنان: خدماتية - والأحرى تسميتها وزارات تنفيعات. 

في القاموس اللبناني للفساد، نقرأ التعريفات التالية:

وزارة خدمات هي الوزارة التي يخدم مَن يتولى حقيبَتَها "جماعته" أو زعيمه أو حزبه أو تياره، أو كلهم معًا... يستقتلون على وزارة الصحة مثلًا لأن فيها عقود أدوية وموازنات مستشفيات، فينال المستشفى التي تكون في منطقة الوزير أو تابعة لحزبه أو تياره أو حركته، حصة الأسد. 
الإعلان

يستقتلون على وزارة الزراعة لأن فيها عقودًا وتعاونيات وشتول واسمدة، وهنيئًا لمَن يحظى بها، وغالبًا ما يكون من "جماعة" الوزير... 

القاموس اللبناني للفساد فريدٌ من نوعه وفي تعريفاته، فعلى سبيل المثال لا الحصر، الجميع يهرب من تولي وزارة البيئة، هلى تعرفون لماذا؟ لأن موازنتها هزيلة ولأن لا تلزيمات فيها، كما وزارة الأشغال، ولا تنفيعات فيها كوزارة الصحة، ولا مناقصات فيها كوزارة الطاقة.... 

معظم الأحزاب والتيارات والحركات والكتل تناوب على وزارات الخدمات "المُدهِنة"، ومَن تمسك بحقيبة من هذه الحقائب، كان صعبًا إقناعه بالتخلي عنها، تحت ألف بدعة وبدعة: هذا بدأ عملًا ويريد أن يُكمِله... وذاك يحتاج إلى البقاء في الوزارة لأنه لم يُنجِز توزيع الخدمات على جماعته...

اليوم نواصل فلفشة أوراق القاموس اللبناني للفساد: ماذا حلَّ بوزارات الصحة والأشغال والزراعة بعدما تحوَّلت إلى مربعات خدماتية؟ 

نحن اليوم في زمن تشكيل حكومة جديدة، تابعوا تصريحات الأحزاب والتيارات التي تريد الاستيزار، تحوم الشهوات حول وزارات الموازنات المرتفعة والخدمات المتشعبة! نسي هؤلاء المستوزرون ان البلد مفلس والعاصمة مدمرٌ نصفها وكورونا يفتك، ما هَم؟ المهم: اين حصتي؟ 

يسألون عن حصصهم في اللبناني يفتش عن حصة غذائية، ومعظم السلع التي كان معتادًا عليها ستُفقَد من الأسواق، كما سنرى في سياق النشرة.

يسالون عن حصصهم فيما اللبناني بات يحتاج راتب شهر ونصف شهر من الحد الأدنى للأجور ليشتري شجرة الميلاد مع زينتها، وتفاصيل هذه الزينة في النشرة ايضًا... 

ومع ذلك، لا حياة لمَن تنادي: تنافس على وزارات الخدمات، و"حرب داحس والغبراء" على التدقيق الجنائي: تدقيق قبل تعديل القانون أم بعده؟ تدقيق من دون تعديل القانون أو ننتظر التعديل؟ كلٌّ يُدلي بدلوه، فمَن يفصل؟ 
















الإعلان
إقرأ أيضاً