26 آب 2021 - 13:00
Back

مقدمة النشرة المسائية 26-08-2021

مقدمة النشرة المسائية Lebanon, news ,lbci ,أخبار الأخبار,النشرة المسائية,مقدمة النشرة المسائية
episodes
مقدمة النشرة المسائية 26-08-2021
Lebanon News
بصرف النظر عما إذا كان جو تشكيل الحكومة إيجابيًا أو غير إيجابي، فإن العبرة من أداء الرئيس المكلف أن هذا الأداء أقربُ إلى "البورصة السياسية" التي تُحرق الأعصاب وتحرق أصابع المتداوِلين في اسهم التشكيل: يصعد السهم فجأة وينهار فجأة، لماذا؟ وكيف؟ ما هي الخسائر؟ كم بلغ حجمها؟
 
الاسبوع الفائت، قال الرئيس المكلف إنه لن يصعد إلى قصر بعبدا إلا إذا كانت "انتهت"، صعِد اليوم، فلم تنتهِ، بل اكتفى بالقول: انشالله خير، ورداً على سؤال، عمّا إذا قدّم مسوّدة حكومية، ردّ ممازحاً: المسوّدة سوداء "حدا بيقدّم شي أسود"؟
الإعلان

بالتأكيد هناك تطور إيجابي، وإلا لَما كان الرئيس المكلَّف قام بالزيارة الثالثة عشرة، لكنَّ أحداً لا يؤكد أو ينفي هذا التطور، دوائر القصر على صمتها، ودوائر الرئيس المكلَّف لا تملك ترف إعطاء أي جو، وهذا ما درجت عليه منذ التكليف، تاركةً للرئيس المكلّف شخصيًا أن يكون الناطق الرسمي باسمِه شخصيًا، ما عدا ذلك، فاللبيب من الصمت يفهم 

الجو أفضل من قبل " والصباح رباح " ولكن مجددًا، ما لم يُتلَ مرسوم التأليف، فدون ذلك اجتهادات وأمنيات...
 
هذا ما تعلَّمه الرئيس المكلَّف المعتذِر سعد الحريري، بعد تسعة عشر لقاء، وهذا ما يبدو أن الرئيس ميقاتي بدأ يتعلمُه بعد ثلاثة عشر لقاءً، ليبقى اللغز: لماذا قام باللقاء الثالث عشر ما دام التشكيل لم يُنجَز؟ 

هل عدنا إلى مقولة: إذا مش الإثنين الخميس؟ وإذا مش الخميس الإثنين؟ فهل تولَد الحكومة بين غد والإثنين؟ 

في انتظار الأجوبة ملفاتُ الأدوية والمحروقات تتوالى فصولًا... ماذا عن ملف المستودع الذي دهمه وزير الصحة؟ وكيف تبدَّل موقفه؟ ولماذا؟ 
الإعلان
إقرأ أيضاً