17 تشرين الثاني 2022 - 14:28
Back

مقدمة النشرة المسائية 17-11-2022

مقدمة النشرة المسائية 17-11-2022 Lebanon, news ,lbci ,أخبار النشرة المسائية,مقدمة,مقدمة النشرة المسائية 17-11-2022
episodes
استمتع بمشاهدة فيديوهاتنا عبر الانترنت
المزيد من التفاصيل حول حزمات مشاهدة الفيديوهات عبر الانترنت
إشترك الآن
تسجيل الدخول
Lebanon News
محمرش 2 
تسريب ؟ أم قاله ليصل ؟
رئيس التيار الوطني الحر جبران باسيل ، وبعد تسريب محمرش عن أن نبيه بري ليس رئيس مجلس بمقدار ما هو بلطجي ، يضرب ثانيةُ، ولكن من باريس ، فيُعلِن أن " انتخاب فرنجية سيعيدنا إلى العام 1990 ،وننتقل من ثلاثية بري - الحريري - الهراوي إلى ثلاثية بري - ميقاتي - فرنجية" . 
الإعلان
عاجله الرئيس بري بالرد ، فقال : "في جميع الحالات ، ما كان الأمر عليه في العام 1990 نعتقد انه افضل مما قدم لنا في السنوات الست  الماضية و الذي يتلخص: عون - باسيل - جريصاتي."
لم يقتصر الرد على الرئيس بري بل إن النائب طوني فرنجيه رد مغردًا ، ومما جاء في تغريدته : "ونحن ايضا، لا نتفق معك في البرنامج السياسي والإصلاحي لبناء دولة."جربنا وشفنا"... أوصلتنا الى "جهنم".. 
 
إذُا ، ذهب باسيل ليعالج ملف الرئاسة مع الفرنسيين ، فانكسرت معه في الداخل ليصوِّب على ثلاثة دفعة واحدة : بري ، ميقاتي ، فرنجيه، وليضيف :   " ما في رئاسة جمهورية بلانا ولو الكل اتفق على اسم سليمان فرنجية ، موقف التيار الوطني الحر سيكون لا ، وطالما نحنا ما منقبل ، ما في رئيس جمهورية ولن نسجل على انفسنا اننا انتخبنا أحدا مثل فرنجية " . 
المواقف من باريس قابلتها سجالات في الجلسة السادسة لانتخاب رئيس جديد للجمهورية ، والتي لم تكن أفضل من سابقاتها . 
الجلسة استُهلت بحماوة بعدما أثار النائب سامي الجميل قضية النصاب ولاسيما في الدورة الثانية ، معتبرًا أن لا مادة في الدستور تتحدث عن أكثرية الثلثين في الدورة الثانية . الرئيس بري رد مستشهدًا بموقف للجميل نفسه وبموقف للبطريرك صفير ، لينتهي السجال إلى إبقاء القديم على قِدَمه ، عملُا بالعرف. 
السجالات لم تنحصر فقط في ساحة النجمة ، ويبدو ان رفع الرسوم الجمركية يلقى المزيد من الإعتراضات ، وأحدثها موقف جمعية الصناعيين التي عبرت عن  رفضها المطلق لمباشرة "الجمارك" إستيفاء رسم مقطوع وقدره 3% على كافة المعدات والمواد الأولية الصناعية، معتبرة ان ذلك يشكل مخالفة المادة 71 من قانون الموازنة العامة للعام 2022 . السؤال هنا : هل يفتح هذا الاعتراض الباب على جملة من الاعتراضات ؟ 
قضائيًا ، ملف الفساد في النافعة مفتوح على مصراعيه وقد ختِم لدى القاضية نازك الخطيب واصبح في عهدة القاضي نقولا منصور . 
 
الإعلان
إقرأ أيضاً