08 أيلول 2019 - 12:19
Back

بو عاصي: استشهدتم ليكون لبنان سيداً

أقيم قداس في كنيسة مار يوسف العدوسية لمناسبة نقل رفاة الشهيد نعمان كرم Lebanon, news ,lbci ,أخبار لبنان, شهداء, نعمان كرم, القوات اللبنانية,بو عاصي,أقيم قداس في كنيسة مار يوسف العدوسية لمناسبة نقل رفاة الشهيد نعمان كرم
episodes
بو عاصي: استشهدتم ليكون لبنان سيداً
Lebanon News
Whatsapp
اشترك بخدمة whatsapp المجانية عبر الـ LBCI
أقيم قداس في كنيسة مار يوسف العدوسية لمناسبة نقل رفاة الشهيد نعمان كرم ابن بلدة روم في جزين الى مسقط راسه في العدوسية، بدعوة من منطقة صيدا الزهراني في القوات اللبنانية ومنطقة جزين وبالتعاون مع جهاز الشهداء والاسرى والمصابين وعائلة الشهيد نعمان كرم.

وفي هذا الاطار، شدد النائب بيار بو عاصي على اننا "نريد دولة يكون المواطنون فيها سواسية امام القانون وخالية من المحسوبيات والولاءات والاستزلام لذا علينا القيام بالكثير من العمل على هذا المستوى"، مؤكداً أن الديمقراطية منظومة اخلاق لا اكثرية عددية، فالمحسوبيات والتفلت والفساد امور بعيدة عن مفهوم الديمقراطية والوسيلة التي توصل للحكم ليست هي التي تحدد معيار النجاح او الفشل بل المواطن من يقرر ذلك.
الإعلان

وتحدث عن الشهيد وهواياته واجمل الذكريات عنه، مذكرا بان نعمان رغب بالدخول الى اجهزة الدولة ولكنه رأى أن الدولة لا تتمتع بقرار حماية ارضها وشعبها لذا قرر الانخراط بالمسلك الذي يحمي تاريخه وهويته وارضه وعائلته ووطنه،  مشدداً على ان الدولة تخلفت عن القيام بواجباتها واتخاذ القرار السياسي بفرض السلم والامان للمواطنين فتحمل ورفاقه المسؤولية وقام بواجباته حتى دفع حياته ثمن تقاعص الدولة. 

وتابع بو عاصي: "نريد دولة تدار بالشراكة بين كل الشعب اللبناني. نعمان استشهدت لانك كنت تواجه سلاحا غريبا هاجم منطقتك، وحاربت على جبهات متعددة، واليوم تغير السلاح ولكن التفلت نفسه بالتالي المهمة لم تنجز بعد. انت قمت بواجبك ونحن مستمرون بالقيام بواجبنا".

واكد ان الجرح لم ولن يلحم لاننا لا نتحدث عن شهدائنا كمفهوم نظري بل نحن عشنا معهم وحاربنا سويا وحلمنا سويا بمستقبل افضل ولكنهم استشهدوا بعدها لانهم اعطوا كل ما لديهم، مشددا على متابعة مسيرتهم وتحقيق حلمهم، مشيراً الى ان بلدة روم حضنت الشهيد كرم 34 عاما بكل محبة وعاطفة وكرم حتى هذا اليوم الذي نقل فيه الى مسقط راسه بالقرب من ذويه. 

وجدد الوعد باسم رئيس الحزب وباسم الرفاق القواتيين بالاستمرار في مسيرتهم من دون اي تنازل على حساب تضحياتهم ومصالح المواطنين والا لا يمكن الوقوف الى جانب اهل الشهداء والتاكيد انهم "ما راحوا". 
 
إقرأ أيضاً