02 تشرين الأول 2019 - 05:50
Back

المطارنة الموارنة: الاصلاحات لن ترى النور ما لم يعمل الجميع على وقف مزاريب الهدر

المطارنة الموارنة: الاصلاحات لن ترى النور ما لم يعمل الجميع على وقف مزاريب الهدر Lebanon, news ,lbci ,أخبار بكركي, لبنان ,المطارنة الموارنة,
episodes
استمتع بمشاهدة فيديوهاتنا عبر الانترنت
المزيد من التفاصيل حول حزمات مشاهدة الفيديوهات عبر الانترنت
إشترك الآن
تسجيل الدخول
Lebanon News
اعتبر المطارنة الموارنة انه لا يمكن أن ترى الاصلاحات النور ما لم يعمل الجميع على وقف مزاريب الهدر ووقف تهريب السلع عبر المعابر الشرعية وغير الشرعية ومحاربة الفساد بشجاعة وشمول لا يقيمان وزنا إلا للصالح العام.

ولفت المطارنة، بعد اجتماعهم الدوري برئاسة البطريرك الماروني مار بشارة بطرس الراعي في بكركي، الى أن التعليم رسالة وواجب قبل كل شيء والرحمة في قوانينه أساس للحق والعدالة والمساواة، داعين لتماسك المجتمع خصوصا في الأوضاع الاقتصادية الصعبة التي يمر بها لبنان.
الإعلان

وابدوا ارتياحهم للقرار الوسيط الذي أصدره أمس الأول حاكم مصرف لبنان لجهة امكانية المصارف فتح اعتمادات مستندية بالدولار الاميركي، مخصصة حصرا لاستيراد المشتقات النفطية، من بنزين ومازوت وغاز، أو القمح أو الأدوية، وذلك ضمن القواعد المحددة في القرار، آملين أن يزيل هذا التدبير القلق والهلع لدى اللبنانيين ويفتح أمام الحكومة طريق الحل للأزمة الاقتصادية والمالية.

وراى المطارنة أن على الدولة ملاقاة الانفراجات وخصوصا على الساحة السورية بما يسهل على السوريين العودة الى ديارهم، محيّين رئيس الجمهورية العماد ميشال عون في كلمته أمام الجمعية العمومية للأمم المتحدة، "التي جاءت جامعة في عرضها عمق الأزمة في لبنان والحلول الواجبة لخلاصه، ولاسيما ما يختص بمطالبة زعماء العالم ليساهموا في عودة النازحين السوريين الآمنة والكريمة إلى بلدهم، محذرا من تحويلهم إلى رهائن للمقايضة عند فرض التسويات والحلول، ومشيرا إلى أن شروط العودة أصبحت متوافرة في معظم أراضي سوريا، وفقا للتقارير الدولية". 
 
 
إقرأ أيضاً