08 تشرين الأول 2019 - 09:50
Back

عطالله: ورثنا دولة مسروقة ومفلسة

عطا الله: ورثنا دولة مسروقة ومفلسة وحرامية وضعوا على الدولة 100 مليار دينا واليوم جئنا لننظفها Lebanon, news ,lbci ,أخبار المهجرين,غسان عطا الله,عطا الله: ورثنا دولة مسروقة ومفلسة وحرامية وضعوا على الدولة 100 مليار دينا واليوم جئنا لننظفها
episodes
عطالله: ورثنا دولة مسروقة ومفلسة
Lebanon News
قال وزير المهجرين غسان عطا الله "نحن ورثنا دولة مسروقة ومفلسة وحرامية، وضعوا على الدولة 100 مليار دينا، واليوم جئنا لننظفها". 
وأضاف: "إننا لن نسمح في يوم من الأيام أن تعود الناس وتضع المتاريس في وجه بعضها البعض، نحن نعمل لنقرب الناس من بعضها، واذا تنحى السياسيون قليلا فالناس تحب بعضها أكثر". 
الإعلان

كلام عطا الله جاء خلال جولة له في منطقة اقليم الخروب رافقه فيها عدد من مسؤولي "التيار الوطني الحر"، واستهلها بزيارة مركز بلدية داريا، حيث التقى رئيسها كميل حسن واعضاء المجلس البلدي، بحضور اللواء ابراهيم بصبوص وعدد من العائلات في داريا.

وفي ملف المهجرين، قال عطالله "خطونا الخطوة الاولى بأن اقفلنا ملف الإخلاءات في لبنان ولم يعد هناك أي منزل مصادر. وخلال 15 يوما يكون الملف منتهيا، بعدها سنعمل للأشخاص الذين لم يحصلوا على اي دفعة من وزارة المهجرين، وهم أحق من الذين قبضوا وما زال لهم دفعة ثانية او ثالثة، وقد بدأنا بجدولتهم للصندوق. كما نقوم بمسح شامل لكل الأراضي اللبنانية، وان شاء الله سيكون لداريا حصة في هذا الجدول. لقد وعدنا الناس بأن الوزارة لن تقفل قبل أن يأخذ كل صاحب حق حقه. ونحن نعمل لإعادة درس كل الملفات حتى تلك التي ورثناها منذ العام 1993، نجدولها لتحويلها الى الدفع في صندوق المهجرين. لقد تأخرنا لأننا ورثنا 200 الف ملف واليوم قل عددها، وان شاء الله بعد اجتماع مجلس الوزراء وموافقته على الخطة سينخفض العدد أكثر واكثر، ونبدأ بالدفع للناس بشكل سريع. للمرة الاولى، سيرى الناس أن أرقام وزارة المهجرين ستنخفض، عندما استلموا قالوا لنا أنها ستكلف مليارا، فعملنا على الملفات ووصلنا إلى 400 مليون، وكل دفعة ندفعها ينخفض المبلغ إلى أن نقفل هذه الوزارة التي هي ذكرى أليمة لفترة الحرب، وجميعنا لا نريد أن نتذكر أن هناك مهجرين وأضرار حرب".

إقرأ أيضاً