11 تشرين الأول 2019 - 02:06
Back

جعجع من اوتاوا: الوضع الاقتصادي بأمس الحاجة إلى إصلاحات

جعجع من اوتاوا: الوضع الاقتصادي بأمس الحاجة إلى إصلاحات Lebanon, news ,lbci ,أخبار كندا,جعجع,
episodes
جعجع من اوتاوا: الوضع الاقتصادي بأمس الحاجة إلى إصلاحات
Lebanon News
شدد رئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع على أن الوضع الاقتصادي بأمس الحاجة إلى إصلاحات، قائلا:" رئيس الحكومة سعد الحريري مشكور لأنه يجول على دول العالم لجلب المساعدات الى لبنان، نواياه طيبة جدا، وإن نجح في ذلك سيكون كمن يضع هذه المساعدات في وعاء مثقوب، وستكون نتيجة المساعدات كسابقاتها من باريس 1 و2 و3 وسواها، باعتبار ان مصرف لبنان وضع لوحده من احتياطه عشرين مليار دولار لإنقاذ الوضع، وفي أحسن الحالات إن نجح الرئيس الحريري سيضع أحدهم وديعة بمليار دولار، في حين ان عجز الكهرباء السنوي بين مليارين ومليارين ونصف دولار. وبالتالي، نحن نرى أن المساعدات مهمة ولكن قبلها هناك إصلاحات ضرورية لتسكير هذا الوعاء المثقوب، وكلمة السر هي الإصلاحات ثم الإصلاحات ثم الإصلاحات، وعدا عن ذلك عبثا يحاول البناؤون".
الإعلان

ورأى جعجع ، خلال العشاء الذي أقيم في صالة استقبال رعية كاتدرائية مار الياس الإنطاكية الأرثوذكسية في العاصمة الكندية أوتاوا، أن هناك حلين لأزمة النازحين السوريين: أولا، أن تتفاوض الحكومة اللبنانية مع الحكومة الروسية، بحيث تقيم روسيا منطقة آمنة على الحدود اللبنانية - السورية، وطبعا لجهة الحدود السورية، برعاية روسيا وإشراف الأمم المتحدة، وليستمر إرسال المساعدات نفسها التي تصلهم الى لبنان الى داخل تلك المنطقة الآمنة، في مخيمات تليق بهم، وليس كتلك العشوائية المنتشرة في لبنان. ثانيا، أن تقوم الحكومة اللبنانية بالتفاوض مع مجموعة من الدول العربية لتوزيع هؤلاء النازحين كل مئة ألف على إحدى الدول، وهذا لن يؤثر على أي دولة عربية لأن أعدادها السكانية ومقدراتها الاقتصادية أكبر، وبالطبع بعض الدول مستعدة لخدمة لبنان في هذا الأمر. ولكن بدلا من أن يقوم المسؤولون اللبنانيون بالعمل على هذا الأمر، يقوم بعضهم بمهاجمة هذه الدول العربية.
إقرأ أيضاً