18 كانون الأول 2019 - 11:00
Back

افتتاح مركز بيروت الاقليمي للدفاع المدني في منطقة الكولا

افتتاح مركز بيروت الاقليمي للدفاع المدني في منطقة الكولا Lebanon, news ,lbci ,أخبار الكولا,الدفاع المدني,افتتاح مركز بيروت الاقليمي للدفاع المدني في منطقة الكولا
episodes
افتتاح مركز بيروت الاقليمي للدفاع المدني في منطقة الكولا
Lebanon News
تم الاحتفال بافتتاح مركزالدّفاع المدني الإقليميّ في منطقة الكولا بحلّته الجديدة. وأنجزت جمعية مارش عمليّة إعادة التأهيل وبدعم من السفارة البريطانية في بيروت.

وتمت عملية إعادة التأهيل على أيد شبانٍ وشابات المهمشين والمنسيّين من مختلف أرجاء بيروت أبرزها مناطق المدينة الرياضية، الشياح وطريق الجديدة.
الإعلان

 وهدف هذا المشروع الى تعزيز حس الوحدة والتضامن بين خلفيات متعددة متجاوزا قيود الطائفيّة. 

وعمدت هذه المبادرة على تمكين الشباب من خلال مساعدتهم على اكتساب مهارات مهنيّة جديدة مثل التجصيص،الطلاء، الأعمال الكهربائية والتصميم الجرافيكي عبر تدريب تطبيقيّ بالإضافة  إلى صفوف اللغات والرياضيات مما يتيح لهم فرصة في مستقبل أفضل.   

وألقت رئيسة جمعيّة مارش ليا بارودي كلمة قالت فيها : "يجب تسليط الضوء على كل مبادرة إيجابيّة. نحن في مارش نعمل على دعم وتمكين شباب المناطق المهمشة. ونعتبر أن هذه المبادرة عابرة للطوائف تمثّل كل لبنان بعيداً عن اختلافاتنا وهذا ما ترمز إليه مؤسسة الدفاع المدنيّ". 
 
بدوره قال العميد خطار :"إن هذه المبادرة المميزة تستحق التوقف عندها لكونها تظهر عمق إيمان الهيئات الدولية والإقليمية بجوهر رسالة المديرية العامة للدفاع المدني. 

وتابع: "إن المديرية العامة للدفاع المدني، التي كانت دوما إلى جانب المواطن ولم يتقاعس عناصرها عن القيام بواجبهم في زمن السلم، كما في زمن الحرب، على رغم كل 
الظروف والتحديات، ستواصل العمل الدؤوب". 
 
وكانت كلمة لسفير بريطانيا كريس رابلينغ الّذي قال : "أنا جد فخور بما قامت به ايدي الشباب. وهذا ليس غريبا على نشاطات جمعية "مارش" التي تعمل منذ البداية على تفعيل ونشر لغة الحوار والتواصل. ونحن من الداعمين لها منذ البداية".
 
كما أضاف: "بعد الحريق الذي تعرض له لبنان في تشرين الاول، رأينا بأم العين كيف كان ابطال الدفاع المدني يحاربون النيران من دون تجهيزات متطورة. من هنا، ارى اليوم هذا التأهيل عربون شكر لهؤلاء الشباب الابطال يكرّم تعبهم بالرغم من كل الظروف القاسية. فإنهم مثال للغيريّة، التفاني والوطنيّة ".
 

 
 
الإعلان
إقرأ أيضاً